Search
Saturday 15 August 2020
  • :
  • :

يوسف الخال لا يسكت عن تجاهله ويرد بعنف على صادق الصباح

نشر النجم اللبناني يوسف الخال مقتطفاً من المقال الذي نشره المنتج اللبناني صادق الصبّاح في جريدة “النهار” تحت عنوان “تعالوا نتكاتف لِحماية صناعة الدراما اللبنانية”، حيث تحدث “الصبّاح” بإسهاب عن النهضة التي شهِدتها السينما العربية المُشتركة والمُسلسلات بين لبنان ومصر وسوريا قبل عشرات السنوات وصولاً الى الصعوبات التي تواجه الدراما اللبنانية حالياً في ظل الأزمة الاقتصادية التي تضرب لبنان بالاضافة الى أزمة الكورونا التي “كرسحت” السوق المحلية ونكّست كل أسلحتها بحسب تعبيره. وختم قائلاً: “الدراما اللبنانية اليوم أكثر من أي وقت مضى بحاجة إلى دعم وحب وتكاتف وإيجابية من أهل المهنة.”

لكن كان لافتاً المقتطف الذي ورد في مقال “الصبّاح” والذي تم ذكر بالاسم أكثر من نجم عربي ولبناني باستثناء النجم يوسف الخال الذي قام الصبّاح بتجاهله وقال عنه “نجماً لبنانياً”.

ونشر يوسف الخال المقطع كما جاء في سياق الحديث عن الدراما “ثم تعاوناً مع النجم عابد فهد وكانت بداية التعاون مع النجمة نادين نجيم وقد اخترنا معهما نجماً لبنانياً وقدمنا عمل “تريو” في مسلسل “لو” حقق نجاحاً كبيراً، ما أثمر عنه مسلسل “تشيلّو” الذي جمع تيم حسن ونادين نجيم ووجوهاً لبنانية أخرى”.

إلا ان “الخال” لم يصمت على تجاهل اسمه وردّ على طريقته وبالمثل عبر حسابه على تويتر متجاهلاً اسم المنتج اللبناني وقال: “أعطوا الدراما اللبنانية هذا المُنتِج وخذوا ما يُدهش الممثلين اللبنانيين والمُهانين بكرامة أسمائهم وتاريخهم. وإسمحوا لي أن أكون رأس الحربة بتلقّي المذلّة لأنني اكتشفت أدبياته قبلكم. ٢٥ سنة أنا نجم لبناني بلا إسم، حتى أسماؤكم لم تُذكر. قولوا له إسمي المحفور في عقله قبل أن يَفقِدَه”.

لكن هل يجوز ان يقع المنتج صادق الصبّاح بهذه “الهفوة” وأن يتجاهل اسم النجم يوسف الخال الذي لديه قاعدة جماهيرية كبيرة وحفر اسمه بأهم الاعمال الدرامية على مر السنوات الماضية؟

هل يجوز أن يكون المنتج صادق الصبّاح الداعي الى التكاتف والايجابية لانقاذ المهنة يقع بهذا الخطأ “غير المغفور” لأن لبنان فخور بالنجم يوسف الخال.

على أمل أن يصحح “الصبّاح” الخطأ الذي وقع به وان لا يكون السكين الذي يطعن بالممثلين اللبنانيين.