Search
Friday 10 July 2020
  • :
  • :

وفاء الكيلاني تفجر مفاجأة من العيار الثقيل.. وما علاقة تيم حسن؟

في الشهر الفائت، اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي صورة قديمة قيل أنها تعود للإعلامية وفاء الكيلاني في أواخر الثمانينيات.

تصدرت هذه الصورة المنصات الاجتماعية ومواقع التواصل دون التأكد من صحتها، وتعرضت صاحبة الصورة الى كثير من التنمر بسبب ما قيل ان تغييراً كبيراً طرأ على شكلها بين الماضي والحاضر لوفاء الكيلاني، ومنهم من اعتبر ان هذه الصورة احرجت وفاء أمام زوجها تيم حسن بسبب العدد الكبير لعمليات التجميل التي خضعت لها.

لكن بعد أسابيع على هذه الواقعة، نشرت وفاء الكيلاني صورة الفتاة نفسها التي قيل انها هي، وفجرت مفاجأة بالإعلان ان هذه الصورة تعود الى فتاة أخرى لا تعرفها لكنها قررت ان تخرج عن صمتها الآن بسبب التنمر الذي تعرضت له الفتاة صاحبة الصورة.

وكتبت وفاء على الصورة معلقة: “الفتاة القمر في الصورة ليست انا ولست منزعجة من موضوع الشبه بيننا.. والصورة منتشرة منذ سنتين ولم اتكلم في الموضوع بشكل رسمي لأنني لم ار في ملامحها أي عيب وأراها مثل القمر وطوال عمري اتمنى ان يكون شعري مثل شعر الفتاة.. لكن أحببت أن أوضح الموضوع في هذا الوقت لان الفتاة تتعرض للتنمر على مواقع التواصل من ناس لم ترى عيونهم الجمال فيرون كل شيء قبيحاً، وأيضاً بسبب المجلات والمواقع حيث كنت أتمنى ان لا يقعوا في خطأ المعلومة وينتبهوا ان الف باء الإعلام هو التحري عن المعلومة والتأكد من مدى سلامتها قبل نشرها.

وختمت قائلة: “تحية للجميلة صاحبة الصورة وهارد لك لاصحاب النوايا الحسنة”.

لا بد من الإشارة الى ان لكل زمن تطورات تقنية وموضة ويجب على بعض رواد مواقع التواصل الذين يتربصون ببعض الصور القديمة للفنانين أو شخصيات معروفة أن يحترموا هذه الفترة الزمنية من عمر الفنان.