Search
Tuesday 11 August 2020
  • :
  • :

هل قصرّت شركة روتانا بحق سميرة سعيد؟

بعدما عاتب جمهور النجمة المغربية سميرة سعيد شركة روتانا بسبب التقصير الذي مارسته على فنانتهم، حيث لم تهتم الشركة جيداً بألبومها الأخير “عايزة أعيش”، ما ادى الى عدم تجديد العقد بينهما.

أكد الرئيس التنفيذي لشركة روتانا سالم الهندي انه لم يحصل تقصير من قبل الشركة التي قامت بواجباتها. وأضاف “سميرة فنانة كبيرة وشهادته مجروحة فيها ولكن الواضح ان الأسواق لم تكن ملائمة ان تحقق نجاحاً بالأعمال التي طرحتها ولكن هذا لا يمنع أنها فنانة كبيرة وناجحة. وختم قائلاً: “انشالله الباب مفتوح مش مسكر”.

نذكر أن ألبوم “عايزة أعيش”، إنتاج وتوزيع شركة روتانا، يحتوي على أعمال غنائية عديدة، تحمل توقيع أسماء لامعة في مجالات التأليف والتلحين والتوزيع، إذ يشمل ١٢ أغنية مميزة ومنوعة، تم اطلاقه في عام 2015,

وتحرص سميرة سعيد ان لا تغيب كثيراً عن الجمهور، حيث عمدت الى اصدار أغنيات منفردة كل الفترة الماضية منها: هليلة، واقع مجنون، مدلع وغيرها، بالاضافة الى تجديد بعض الأغنيات القديمة التي لم تأخذ حقها في الأسواق وقدمتها بطابع جديد.