Search
Sunday 23 February 2020
  • :
  • :

هل أثرت قضية الحساب الفاضح على نجومية دنيا بطمة؟

تحاول الفنانة دنيا بطمة التصرف كأن شيئاً لم يتغير في حياتها الفنية بعدما ورد اسمها في ملف صاحب حساب الفاضح “حمزة مون بيبي” والمتهم بابتزاز المشاهير والفنانين وفضحهم.

لكن الذي يتابع حساب دنيا بطمة على انستغرام يلاحظ الفرق الكبير في النشاط الفني للفنانة المغربية، التي كانت تحيي أسبوعياً حفلات في المغرب وخارجها، بالاضافة الى استثمار نجوميتها لتعينها سفيرة لماركات اعلانية عديدة، إلا أن كل هذا اختفى منذ ورود اسمها في القضية حيث اقتصر نشاطها على نشر صور خاصة لها ضمن أجواء عائلية وذلك بعدما تم منعها من السفر خارج المغرب الى حين استكمال التحقيقات.

دنيا، التي تتلقى الدعم من زوجها المنتج محمد الترك، نشرت صورة تجمعها معه، وعلقت قائلة: “حبيب القلب وسندي الله يحفظه لنا محمد الترك”.

اللافت ان “بطمة” منعت التعليقات على صورها منذ ما يقارب الشهر أي منذ شيوع خبر تورطها في قضية “حمزة مون بيبي”.

وكانت الفنانة دنيا بطمة قد مكثت لفترة 12 ساعة أمام محققي الشرطة القضائية في الدار البيضاء الذين قرروا منعها من السفر خارج البلاد لحين استكمال التحقيقات.

وكشفت بعض الصحف المغربية أن الفرقة الوطنية للشرطة القضائية تولّت التحقيق في هذه القضية، وكشفت تورُّط بعض الأشخاص بالحسابين “أدمين حمزة مون بيبي” و”حمزة مون بيبي” من بينهم شخصيات معروفة بمواقع التواصل الاجتماعي، على رأسهم الفنانة ابتسام بطمة، الشقيقة الكبرى لدنيا بطمة، وصديقة مقرّبة لها بالاضافة الى بعض الاشخاص.

ومن المرتقب، أن تتواصل التحقيقات مع دنيا وشقيقتها، في جلسة مقبلة بتاريخ 10 فبراير/ شباط 2020، في جلسة اسمها: “التحقيق التفصيلي”.