Search
الأحد ٢١ يناير ٢٠١٨

نجوم “ذا فويس كيدز” في حيرة من امرهم .. والسبب؟

تميُّز بعض المواهب، تجعل من النجوم المدرّبين الثلاثة كاظم الساهر، ونانسي عجرم، وتامر حسني، في حيرة من أمرهم، إذ يحاولون إقناع تلك المواهب بالإنضمام إلى فرقهم، وذلك ضمن الحلقة الثانية من الموسم الثاني من البرنامج العالمي “the Voice Kids” بصيغته العربية على MBC1 و”MBC مصر”. تتحدّث المواهب اليافعة عن عشقها للفن وحبّها للموسيقى وكيفية تأثيرها عليهم وشغفهم بها. وفي هذه الحلقة، غنّت أصوات استثنائية بحسب تعليق النجوم، فاختطف منها تامر موهبتيْن، فيما ضم كل من كاظم ونانسي 3 مواهب إلى فرقهم.

في تفاصيل الحلقة ومجرياتها

عشرة أطفال من مختلف الدول العربية، وصلوا إلى الحلقة الثانية من “the Voice Kids”، سعياً منهم للخضوع للاختبار أمام النجوم- المدرّبين، بهدف تحقيق حلم النجومية والشهرة والفوز لديهم، وبالتالي الفوز باللقب. وقد أعرب النجوم أكثر من مرّة عن أن بعض الأصوت تضرب على وتر الإحساس عندهم وتجعلهم يستديرون بكراسيهم لاكتشاف هوية الطفل الذي يمتلك هذا الصوت والإحساس والقدرات الفنية المتميزة.

بدأت المنافسة مع أميرة سعد من مصر، ابنة الاثني عشر عاماً التي غنّت “يا أعز من عيني” للمطربة الراحلة ليلى مراد، فاستدار لها تامر وناسي، فاختارت الانضمام إلى فريق تامر. أما محمد البندي من الأردن (12 عاماً)، فغنّى موال صدق مخطوبة وغرق الغرقان للفنانين راشد الماجد وحسين الجسمي أثناء عزفه على الغيتار، فلفّت له الكراسي الثلاثة. هنا قرر الطفل أن يرفع من وتيرة الحماس بين الجمهور وعند المدرّبين الذين حاول كل منهم إقناعه على طريقته بالإنضمام إلى فريقه مما سيزيد من فرص الفوز لديه، قبل أن يقرّر الانضمام إلى فريق تامر. أما رومي رزق من لبنان (١٤ عاماً)، فغنّت للفنانة كريستينا أغيليرا أغنية “Hurt”، فاستدار لها كاظم وحده في اللحظة الأخيرة، وحظي بها ضمن فريقه. بدوره، أدّى أحمد منصور من مصر (14 عاماً) أغنية “أتحدى العالم” لصابر الرباعي، فخرج من البرنامج خالي الوفاض، إذ لم يقنع أي من المدرّبين بموهبته. أما أصغر طفلة تقدّمت للبرنامج فهي تاج قسّام من سوريا وتبلغ من العمر 6 سنوات، وغنّت “رزق الله ع العربيات” للفنانة هدى، واستدار لها كاظم لوحده، وضمّها إلى فريقه.

واستمرت المنافسات بين المواهب الصغيرة، فغنّى جورج عاصي من لبنان (12 عاماً) أغنية “لو حبّنا غلطة” لوائل كفوري، ونجح في إقناع تامر ونانسي بصوته، فاستدارا له بكرسيْهما ليختار الانضمام إلى فريق نانسي. أما فراس بن الحاج من تونس (12 عاماً)، فلم ينجح في إقناع أي من المدرّبين بصوته، وخرج من البرنامج.. فيما غنّت شيماء أبو لابدة من فلسطين (14 عاماً) “غاب الغالي” لملحم زين، وهنا استدار لها كاظم وحده. أما خالد وعابد المرعي التوأم من سوريا (11 عاماً)، فغنى كل منهما منفرداً، إذ أدّى خالد أغنية “إسأل مرّة عليا” لمحمد عبد المطلب، فاستدار له نانسي وتامر فاختار أن ينضم إلى فريق نانسي، ثم غنّى عابد المرعي “ظلموني الناس” لكوكب الشرق أم كلثوم، فاستدار له النجوم الثلاثة واختار أن ينضم أيضاً إلى فريق نانسي.

الجدير ذكره أن 8 أطفال انتقلوا من هذه الحلقة إلى “مرحلة المواجهة”. وتستمر الرحلة الأسبوع المقبل، حتى يصل العدد الإجمالي للمواهب إلى 45 طفلاً يتوزّعون على 3 فرق، يُشرف على تدريبها النجوم الثلاثة.