Search
الإثنين ١١ ديسمبر ٢٠١٧

نادين الراسي في اول تصريح لها: لم افعل اي شيء اخجل به ويا ريت كلنا نخطئ بإسم الحب

متابعة خاصة: اطلت الممثلة نادين الراسي في اول تصريح لها بعد الصور التي جمعتها مع احد الاطباء حيث انتشرت الصور كالنار في الهشيم على مواقع التواصل واثارت جدلاً واسعاً وانقسم الرأي العام بين مبرر لهذه الصور وبين معترض.

نادين وفي تصريح إذاعي ضمن برنامج “بعز العجقة” مع الاعلامي محمد قيس قالت:”ان كل شخص لديه حياته المهنية والخاصة وهي ايضاً لديها حياتها الخاصة والمهنية. واضافت انها تحترم كل شخص دعم او احب نادين، وكل شخص حاربها فأوصلها اكثر.  وتابعت نادين قائلة “الله يسامح كل انسان حاول انو يؤذي”. لافتة “ان كان هذا الشخص متدين او لا، فيسوع المسيح هو من حمى مريم المجدلية “. واضافت مشيرة “انها ليست مريم المجدلية وهي اقل من ان تكون مريم المجدلية ولكن يسوع يحميها ويحمي عائلتها واولادها.

ووجهت حديثها الى الاولاد قائلة: “في حال اذنبنا في الحب شو هالخطيئة وشو هالذنب”.

واشارت ان المحبة والصداقة والصدق في المشاعر، فهي انسانة صادقة ليس لديها اي شيء تخجل به وهي لا تقوم بأي تصرف او تفعل اي شيء تخجل به. وقالت “لكن حفاظاً على الحياء خاصة ان يجب ان نحسن من اخطائنا ولكن ان نكون قضاة ونحكم بالاعدام والمؤبد فهناك احكام مخفضة.”

واشارت انها حتى الآن لا زالت ملتزمة الصمت حول موضوع الصور لأن هذا افضل شيء فهي لم تفجر نفسها بعملية انتحارية او تقتل اطفالاً بالكيماوي بل هي تربي اطفالاً بحب وهي تحيا بالحب في قلب لا يعرف سوى الحب.

وتمنت ان كل شخص يمر بظروف صعبة يكون بالقوة التي تتمتع بها فهي تتسلح بالايمان وبألاولاد والاشخاص المحيطين بها من عائلتها ومحبينها والحياة ستستمر.

وختمت قائلة: “شو حلو الحب يا ريت كلنا منخطئ باسم الحب يا ريت”.