Search
Wednesday 12 August 2020
  • :
  • :

ميس حمدان ترد بعد اتهامها بالتنمر “ايه المصيبة اللي عملتها؟”

تعرضت الفنانة ميس حمدان، لهجوم عنيف وانتقادات بالجملة بعد نشرها مقطع فيديو ظهرت فيه وهي تقدم شخصية تحمل اسم “سماح” من وحي خيالها والهدف من الشخصية خلق بعض الأجواء المرحة ورسم .الابتسامة.

هناك من اتهم “حمدان” بالسخرية من الحجاب، فيما اعتبر البعض الآخر أنها تتنمر من أصحاب الشخصية التي ظهرت بها.

إلا ان “ميس” دافعت عن نفسها في تصريح خاص لـ “العربية.نت” مؤكدة أن الملابس التي كانت ترتديها في الفيديو لا علاقة لها بالحجاب، حتى يقال إنها تسخر من المحجبات. لافتة الى انها اعتادت على تقديم مثل هذه الشخصيات منذ بداياتها الفنية

وأوضحت ميس أن الحجر المنزلي تسبب في أن تكون هناك طاقة كبيرة مكبوتة بداخلها، وأن الله منحها موهبة التقليد على الرغم من كون البعض حصرها في زاوية تقليد الفنانين فقط. وقالت مندهشة “ايه المصيبة اللي عملتها؟.. الاستغراب جاي منين؟”.

وضربت ميس حيدان عبر “العربية.نت” مثالاً دون مقارنة، بما قدمه هاني رمزي في فيلم “غبي منه فيه” وهل كان يقصد بشخصيته التي لعبها أن يتنمر أو يسخر، وكذلك أحمد مكي حينما قدم شخصية “حزلقوم”، هل كان يسخر من أصحاب النمش والشعر البرتقالي.

وكانت ميس حمدان قد علقت على الفيديو قائلة: “سماح بادي ماني” من وحي خيالي لا يمت للواقع الكاراكتر مثل الذي نراه في الافلام والمسلسلات والاسكتشات في السينما والتلفزيون والبرامج الفانتازيا الفكاهيه من وحي الخيال من قديم الازل.. الهدف منه رسم الابتسامه فقط وليس اي شيء تاني… فنانين كتار عرب واجانب قدموا كاراكتارات فانتازيا”.