Search
الأربعاء ١٣ ديسمبر ٢٠١٧

مقالات مختارة- “صورة في صورة” جديد واتساب

مقالات مختارة – طرحت واتساب المالكة لأكثر من 1.3 مليار مستخدم نشط شهرياً في جميع أنحاء العالم تحديثاً جديداً لتطبيقها المخصص لنظام آي أو أس iOS من شأنه السماح للمستخدمين بتشغيل مقاطع فيديو يوتيوب داخل التطبيق نفسه، بحيث أصبح بإمكان المستخدمين، عند تلقي رابط لمقطع فيديو ضمن يوتيوب، النقر عليه لتشغيل الفيديو ضمن واتساب نفسه، بينما كان يتم سابقاً فتح الفيديو عبر تطبيق يويتوب أو متصفح الويب.

وبحسب “البوابة العربية للأخبار التقنية” أصبح بالإمكان مواصلة عملية مشاهدة مقطع الفيديو أثناء التنقل إلى دردشات أخرى، وذلك عبر الميزة التي تشير إليها واتساب باسم “صورة في صورة”، ورغم أن هذا التحديث يعد صغيراً، لكنه قادر على تخفيف المشكلة الشائعة جداً لكثير من المستخدمين، بحيث يمكن مشاهدة مقاطع الفيديو جنباً إلى جنب مع إكمال الحديث مع الأصدقاء بدلاً من الاضطرار إلى إيقاف المحادثات مؤقتاً للمشاهدة.

وتختبر واتساب ميزة جديدة من شأنها السماح للمستخدمين بكتم مقاطع الفيديو في الدردشات، مما يزيد من درجة التكامل بين النظام وتطبيقات الطرف الثالث، وتعمل الشركة على ميزة أخرى من شأنها السماح للمستخدمين بالتبديل بشكل سريع من المكالمة الصوتية إلى الفيديوية أثناء إجراء المكالمات الصوتية ودون إيقاف المكالمة الصوتية من خلال الضغط على زر مخصص، ويمكن للمستلم رفض المكالمة الفيديوية إذا لم يرغب.

وأضافت الشركة ميزة جديدة لنسخة واتساب لنظام آي أو أس التي تحمل رقم الإصدار 2.17.81 تتمثل بإمكانية قفل التسجيل الصوتي، بحيث يمكن للمستخدمين تسجيل رسالة صوتية دون الضغط بشكل مستمر على زر التسجيل، ويمكن الحصول على النسخة من خلال متجر تطبيقات آي أو أس، وتساعد هذه الميزة على تسجيل رسالة صوتية طويلة بكل سهولة.

ويتم ذلك من خلال النقر على رمز تسجيل رسالة صوتية وسحبه إلى الأعلى ليظهر رمز القفل ومن ثم تسجيل الرسالة الصوتية دون الحاجة إلى الضغط بشكل مستمر على الرمز، ويشار إلى أن واتساب، المملوكة لشركة فيسبوك، تعمل بانتظام على تعزيز خدمتها عبر إضافة المزايا الجديدة، إذ أعلنت في شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي عن دعم مشاركة الموقع الجغرافي لحظيا، كما أطلقت ميزة جديدة تسمح للمستخدمين بإزالة الرسائل بعيد إرسالها.





ان مجلّة بصراحة الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة بصراحة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان مجّلة بصراحة الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة بصراحة الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.

*