Search
الأربعاء ٢٠ سبتمبر ٢٠١٧

محدث خاص – القضاء يتحرك ومنع عرض فيديوكليب جاد خليفة وميريام كلينك المسيء للطفولة والآداب العامة

خاص – بصراحة: اتصل وزير الاعلام ملحم الرياشي بوزير العدل سليم جريصاتي وتداول معه حول الفيديو الكليب الذي اطلقه الفنان جاد خليفة بالاشتراك مع العارضة ميريام كلينك، حيث قام “رياشي” باطلاع وزير العدل على محتوى الكليب وذلك بعدما اطلا “خليفة” و”كلينك” في الاغنية وهما يستخدمان فيها إيحاءات جنسيّة فاضحة، اضافة الى استغلالهما للطفولة بعدما ظهرت في الكليب طفلة وهذا مخالف للقانون 422 الصادر في حزيران 2002 والذي ينص على حماية الاحداث المخالفين للقانون او المعرضين للخطر وتحديداً المادة 25 التي تقول انه يعتبر الحدث (اي الطفل) مهدداً في حال وجد في بيئة تعرضه للاستغلال. كما اعتبر رياشي وجريصاتي ان الكليب جريء جداً.

ولا شك في ان رأي الاعلامية ديما صادق مؤثر بالرأي العام خاصة انها اول من أثار موضوع الطفل في الكليب وطلبت من النيابة العامة ان يتحرك فوراً لوقف الكليب لانه يتم استغلال الطفلة بمشاهد ايروتيكية تكاد تلامس البورنوغرافيا وهذا الشيء لا يمكن السكوت عنه بأي شكل من الاشكال.

ونحن في موقع “بصراحة” وباتصال مع الوزير ملحم رياشي اكد لنا ان موضوع توقيف الفيديو كليب جدي جداً وان الموضوع اصبح امام القضاء.

وكان ديو ميريام كلينك وجاد خليفة قد تفاعل بشكل كبير عبر الشبكة العنكبوتية منذ طرحه يوم امس الجمعة حيث اكد الجميع ان هذا الكليب اباحي ولا يمثل الفن اللبناني الذي يتغنى ويفتخر به الشعب اللبناني اينما وجد في كل انحاء العالم.

محدث الساعة 2.30

صدر عن المكتب الإعلامي لوزير العدل البيان الآتي: “بعد تواصل وزير الاعلام ملحم الرياشي بوزير العدل سليم جريصاتي في موضوع الفيديو كليب للفنانة ميريام كلينك، تحرك القضاء المختص بحماية الأحداث صباح اليوم، واتخذ قراراً بمنع بث الفيديو كليب للفنانة كلينك وسحبه من التداول على جميع وسائل الاعلام المرئية ووسائل التواصل الاجتماعي واليوتيوب، تحت طائلة غرامة قدرها 50 مليون ليرة في حال المخالفة. ”

الى ذلك، اصدر المكتب الاعلامي لوزير العدل بياناً ثانياً جاء فيه: 

“إلحاقاً بالبيان الأول، يفيد المكتب الاعلامي لوزير العدل سليم جريصاتي ان اتحاد حماية الاحداث في لبنان تحرّك ايضاً لدى قاضي الاحداث في جبل لبنان رولان شرتوني في وقت كان يصدر قراره  التلقائي في موضوع الفيديو كليب للفنانة ميريام كلينك، وتقدّم باستدعاء لديه يصب في

الاتجاه ذاته، اي سحب وحذف الفيديو كليب وفرض الغرامة المحددة.”  وأضاف: “وتمت احالة القرار الى النائب العام الاستئنافي في جبل لبنان القاضي كلود كرم الذي أحاله بدوره الى قسم الجرائم المعلوماتية في قوى الأمن الداخلي للتنفيذ.”

بدوره، أصدر قاضي الاحداث في جبل لبنان رولان شرتوني قراراً بمنع عرض فديو كليب ميريام كلينك وبسحبه من التداول لقاء غرامة اكراهية مقدارها 50 مليون ليرة لبنانية عن كل مخالفة.