Search
الجمعة ١٩ يوليو ٢٠١٩

مارادونا يصرّح: سأدعم هوغو شافيز حتى الموت

أعرب دييغو مارادونا المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني لكرة القدم عن إعجابه بالرئيس الفنزويلي هوغو شافيز وقال: “سادعمه حتى الموت”، خلال حدث شهد إعلان الرئيس قطع علاقات بلاده مع كولومبيا.

ورافق مارادونا الرئيس شافيز في تسليم الشهادات لـ326 من خريجي جامعة “سور” الرياضية، حيث ألقى كلمة قصيرة على الطلاب.

وقال أسطورة كرة القدم: “إنه لشرف كبير أن أكون إلى جوار الرئيس لأنه يكافح من أجل الناس، يكافح من أجل بلاده، يكافح من أجل مثله وأنا معه حتى الموت. أستمع إليه دوما وهو يدافع عن مواقفه ويبدو لي ذلك رائعا”.

وزار مارادونا مقر الحكومة الفنزويلية قبل أن يرافق شافيز إلى جامعة الرياضة وقبل سفره اجتمع لدقائق مع الرئيس. وهنأ شافيز مارادونا على العروض التي قدمتها الأرجنتين اخيرا في مونديال جنوب أفريقيا، مشيرا إلى أنها تعد “نجاحا كبيرا”، وهو ما رد عليه مارادونا بالإعراب عن امتنانه.

وقال الرئيس: “كانت عروضا رائعة، عشنا كل ثانية، كل لعبة. أعترف أنني كنت أشجع الأرجنتين والبرازيل، قلبي كان معهما وبعد ذلك مع أوروغواي”.

ولدى تسليم الشهادات إلى الطلاب، دعا شافيز نجم الأرجنتين السابق إلى إلقاء كلمة أمام الحضور، استهلها الأخير بالإعراب عن شكره “لجعلنا نعيش هذه الأمسية الرائعة”.

وقال: “رأيتكم تستقبلوني بوجوه سعيدة، بعد كأس للعالم لم أتمكن من الفوز به”.

وقال مارادونا إنه قد ينتقل في المستقبل إلى تدريب منتخب كروي آخر، لكنه سيبقى حريصا على صداقته بالزعيم الكوبي فيدل كاسترو وبالرئيس شافيز.