Search
الأربعاء ١٥ أغسطس ٢٠١٨

كيم كردشيان ترد بعد اتهامها بإهمال طفلها والذهاب للاحتفال

استنكرت نجمة تلفزيون الواقع كيم كردشيان الاشاعات التي تناولتها والتي تفيد حول احتفالها بالعام الجديد بينما كان ابنها “سانت” في المستشفى يتلقى العلاج بعد إصابته بالالتهاب الرئوي.

واتخذت كيم (37 عاماً) من السوشال ميديا منبراً لتوضح بعض النقاط المتعلقة بهذا الموضوع  وقالت: “لم أترك ابني لدقيقة واحدة أثناء وجوده في المستشفى”. واضافت “لقد تواجدنا في المستشفى منذ مساء الأربعاء الماضي وحتى يوم السبت وليلة رأس السنة كانت يوم الاحد”، مؤكدة: “لا تفكروا في اختباري عندما يتعلق الأمر بأولادي”.

وكانت كيم قد كشفت يوم الثلاثاء، أن ابنها البالغ من العمر عامين، قاوم الالتهاب الرئوي بهدوء، في الأيام الأخيرة من عام 2017.

ينذكر أن كيم وزوجها مغني الراب كانييه ويست يستعدان لاستقبال طفلهما الثالث عن طريق أم بديلة، في هذا الشهر. وهما لديهما ايضاَ ابنة أخرى تدعى نورث (4 سنوات),