Search
الإثنين ٢٥ يونيو ٢٠١٨

فيلم “120 خفقة في الدقيقة” يحصد جائزة سيزار أفضل فيلم

استطاع فيلم “120 خفقة في الدقيقة”  للمخرج روبان كامبيو ان يفوز بجائزة “سيزار” أفضل فيلم وذلك في احتفال اقيم مساء الجمعة في قاعة بلييل في باريس بحضور حشد كبير من الوجوه الفنية.

وحصد الفيلم، الذي فاز بالجائزة الكبرى لمهرجان “كان” السينمائي العام الماضي، ست مكافآت فيما كان مرشحًا في 13 فئة.

ويتناول الفيلم بدايات مكافحة مرض الإيدز في فرنسا في أوائل التسعينات، حيث أودى الإيدز بحياة عدد لا يُحصى من البشر خلال عشر سنوات لا غير. يقوم بعض الناشطين في (باريس) بمضاعفة جهودهم لمحاربة لا مبالاة الوعي العام تجاه المرض.. ينضم (ناثان) كوافد جديد لمجموعة الناشطين بعدما يهتز عالمه بواسطة (شون)؛ المتطرف الراديكالي الذي لفظ أنفاسه الأخيرة في نضاله مع المرض. ﺇﺧﺮاﺝ وتأليف روبين كامبيلو. بطولة ناهويل بيريز، بيسكيارت آرنود، فالويس أديل، هاينل إيفيس، هِك أنتوني رينارتز، إيمانويل مينارد وغيرهم.

وانتظر المخرج روبان كامبيو أكثر من عشرين عاماً لتصوير بدايات مكافحة الإيدز عبر نضال جمعية “آكت آب”.

وذكرت “أ ف ب” انه وفي حين ركزت أفلام أخرى حول هذا المرض الذي اجتاح أوساط المثليين في تلك الفترة، على مصائر أشخاص، راهن المخرج البالغ من العمر 55 عامًا على الجهد الجماعي، حيث يسلط الفيلم الضوء على النشاط والحملات التي كانت تشن قبل وجود وسائل التواصل الاجتماعي من دون أن ينحى إلى النوع الوثائقي.

ونار المخرج روبان كامبيو جائزة افضل فيلم وجائزتي BEST ORIGINAL SCREENPLAY و BEST EDITING. كما حصد كل من الممثل ناهويل بيريز بيسكايار، سيزار أفضل موهبة جديدة فيما حاز أنتوني رينارتز الذي يؤدي دور المسؤول عن جمعية “آت آب” سيزار أفضل ممثل في دور ثانوي. و بيسكيارت آرنود جائزة BEST ORIGINAL SCORE.