Search
الثلاثاء ١٧ يوليو ٢٠١٨

صابر الرباعي يكشف تفاصيل حفله الأول في السعودية وماذا قال عن لجنة “ذا فويس” الجديدة؟

يتحضر أمير الطرب النجم التونسي صابر الرباعي لإحياء حفله الأول في المملكة العربية السعودية وتحديداً في مدينة الملك عبدالله الإقتصادية في جدة، بتاريخ 6 ابريل 2018.

وعبّر “الرباعي” عن سعادته بهذا الحفل. وأشار أنه يتشرف بالغناء لأول مرة في السعودية وهو بشوق للقاء الجمهور السعودي والجالية العربية المتواجدة في المملكة وذلك في لقاء خاص ضمن برنامج “تفاعلكم” على قناة العربية.

وعن الأغاني التي سيغنيها في الحفل، كشف صابر ان ألاغنيات ستكون مزيجاً ما بين أغنياته القديمة وأغاني خليجية. ولفت انه وضع برنامجاً محددًا للحفلة وهو سعيد بالغناء مع النجم وائل جسار في نفس الحفلة. وتمنى أن تكون الحفلة مميزة وتلاقي اعجاب الجمهور العربي.

ورداً على سؤال حول الحراك الفني الذي تشهده السعودية بعد غياب طويل عن الحفلات الغنائية، اشار أنه لشيء جميل جداً خصوصا أن السعودية تفتح ابوابها للمثقفين وللمبدعين من السعودية والدول العربية وهذه خطوة تحسب لها. وأكد ان قرار  السعودية في محله لأنها لا تختلف عن الدول الأخرى وأنه من حقًّ المواطن السعودي الإستمتاع بنجومه المفضلين وهذا شيء ايجابي جداً.

ورداً على سؤال حول تقييمه للجنة “ذا فويس” الجديدة وهل يتابع البرنامج؟ اكد صابر ان اللجنة الجديدة قامت بواجباتها، الاجواء رائعة، لا شك في ان اللجنة هذه لديها بعض الاختلاف عن اللجنة السابقة المؤلفة منه ومن النجوم كاطم الساهر، شيرين عبدالوهاب والفنان عاصي الحلاني الذي لا زال موجوداً في اللجنة الجديدة. واشار انه تابع عدة حلقات من البرنامج. واكد ان درجة الحماس ستتصاعد في الحلقات المباشرة. وتمنى ان تكون الاصوات مميزة كي تفيد الساحة الفنية. وبارك صابر للجنة “ذا فويس” الجديدة خاصة توافقهم ونجاحهم مع بعضهم.

وعن تأهل المنتخب التونسي لكأس العالم، تمنى صابر التوفيق للمنتخب. واكد أن هذا الموضوع فخر لتونس. وأشار الى أنه حدث استثنائي بتأهل اربع منتخبات عربية وهم تونس، المغرب، مصر والسعودية الى كأس العالم. وتمنى التوفيق للجميع.

وعن الانتقادات التي يتعرض لها على مواقع التواصل فهل يشعر بالظلم، اشار صابر الى أنه يحاول ان يتعامل مع الموضوع بكل رحابة صدر واليوم يجب ان نقبل بلعبة مواقع التواصل وهو سلاح ذو حدين. وشدد انه يحب الاطراء وفي نفس الوقت يقبل الانتقاد برحابة صدر.