Search
Saturday 18 January 2020
  • :
  • :

شيرين تنهار بالبكاء وتستنجد بالرئيس السيسي

sherineabdelwahab670

لم تتمالك الفنانة المصرية شيرين عبد الوهاب نفسها وانهارت بالبكاء خلال مداخلة لها ضمن برنامج “الحكاية” مع عمرو أديب.

في البداية اكدت شيرين أن اتصالها ليس للدفاع عن نفسها ولكنها حزينة جداً خاصة ان هناك قنوات ليست مصرية تتحدث عن قمع للحريات في مصر وأنها قد تتعرض للأذى. وتابعت كاشفة أنها تتحدث من منزلها في “6 اكتوبر” وليس هناك من جهة رسمية أو أي شخص تعرّض لها بأذى. وشددت ان هناك احداً متربّص بها ويريد ان يؤذيها.

وتابعت شيرين مؤكدة ان هناك من يريد أن يؤذي مصر عن طريقها وشددت أن الجملة التي وردت على لسانها خلال حفلة البحرين اتت ضمن سياق “المزاح”.

وأضافت شيرين متأثرة جداً “أنا مظلومة وحسبي الله ونعم الوكيل، أناشد الرئيس عبد الفتاح السيسي، هناك مؤامرة ضدي وأستنجد بالرئيس لأنني مظلومة وأنا آسفة”.

وانهارت شيرين بالبكاء قائلة: “جوزي عامل عملية وكان حا يموت لأنه حاسس انني في خطر وانا كويسة وما حدن اذاني في بلدي، انا بحب مصر، أنا اخطأت انا أسفة لكل شخص زعل مني حقو عليّ انا اسفة”.

وأكدت الى انها تحب بلدها. ولفتت ان نقابة المهن الموسيقية عوضاً ان تقف الى جانبها تسارع الى توقيفها عن الغناء. وطلبت من النقابة ايقافها الآن لأنها تقف دائماً ضدها.

وشددت ان مصر بالنسبة لها خط أحمر، وجيش بلدها خط أحمر، والفنانين المصريين خط أحمر.

وكانت نقابة الموسيقيين المصريين قد أوقفت شيرين عن الغناء وإحالتها للتحقيق بسبب ما قالته أثناء حفلها في البحرين حيث اتهمتها بالإساءة لمصر والإضرار بالأمن القومي. لقراءة الخبر: شيرين عبد الوهاب في ورطة وزوجها يدافع عنها