Search
الأربعاء ١٣ ديسمبر ٢٠١٧

رابعة الزيات تفتح قلبها لباتريسيا هاشم وتتحدث عن “احلى ناس” و”الجديد” وفخرها بعاصي الحلاني

اطلت الاعلامية رابعة الزيات في مقابلة خاصة ضمن برنامج “بصراحة” مع الاعلامية باتريسيا هاشم عبر هواء “فايم اف ام” لتتحدث عن برنامجها الجديد “أحلى ناس” وعن تعيينها وجهاً اعلانياً لحملة طبيب الاسنان ايلي فارس الجديدة، اضافة الى رأيها بالنشيد الذي قدمه فارس الغناء العربي عاصي الحلاني للأسرى الفلسطينيين.

في بداية اللقاء تحدثت رابعة الزيات عن برنامجها الجديد “احلى ناس”، حيث اكدت انها اتفقت مع شاشة “الجديد” ان تقدم حلقات خاصة بفترة زمنية متفاوتة وبمناسبات معينة ولكن ارتأى مدير برامج “الجديد” السيد ديمتري خضر ان تكون الفكرة بشكل برنامج حمل عنوان “احلى ناس” سيعرض خلال شهر واحد كل اسبوع حلقة ضمن صيغة برنامج. ولفتت “رابعة” انهم تاخروا بتصوير الحلقات لأن القرار بالتصوير اتخذ متاخراً لذا سيتم عرض الحلقات حتى حلول شهر رمضان.

وكشفت انها اتفقت مع المحطة على استكمال تصوير حلقات اخرى مع نجوم آخرين على ان يبدأ العرض مجدداً مع شبكة البرامج الجديدة مطلع الخريف المقبل.

واكدت ان الحلقة التي صورتها مع النجمة كارول سماحة وتم عرضها بمناسبة الاعياد كان وجهها خيراً عليها وأحبت شاشة  “الجديد” هذه الحلقة لذا تم الاتفاق على “احلى ناس” الذي صورته مع السوبرستار راغب علامة، النجمة نوال الزغبي، النجم معين شريف والنجم ملحم زين. واكدت ان الاسماء كانت منوعة كي تستقطب اكبر شريحة من الجمهور .

ورداً على سؤال هل صحيح انه تعذر التواصل مع النجمة يارا، قالت “رابعة” ان الموضوع ليس بهذا المعنى الدقيق خاصة انه لم يتم المتابعة لاحقاً من قبل الطرفين. ولفتت ان طارق ابو جودة مدير اعمال يارا كان متجاوب معها. وتابعت مشيرة انه وبحكم ان الاستاذ ديمتري خضر اختار ان تكون الفكرة على هيئة برنامج وسجلوا مع اربعة نجوم حتى حلول شهر رمضان، فتساءلوا متى سيتم التصوير والتحضير وعرض باقي الحلقات في حال تم تصويرها؟ لذا اضطرت ان توقف التواصل مع جميع النجوم على ان تستكمل تصوير الحلقات بصيغة برنامج على مدار 13 حلقة قابلة للتجديد، يتم تصويره خلال فصل الصيف ويتم عرضه ضمن شبكة البرامج الجديدة عبر شاشة “الجديد” وهناك اسماء مميزة مطروحة ويارا من ضمنهم.

ورداً على سؤال حول عودة “حديث البلد” المنافس لبرنامج “بعدنا مع رابعة” الذي لم يعد الى الشاشة فهل برنامج “احلى ناس” سيكون ليلة الخميس ايضاً؟ حيث كشفت رابعة ان البرنامج سيبدأ عرضه يوم الجمعة بتاريخ 28 نيسان/ابريل الحالي حتى حلول شهر رمضان المبارك.

ورداً على سؤال ان محطة LBCI رفضت الحلقة التجريبية التي صورتها من برنامجها المنوع من انتاج انديمول بسبب غياب الراعي الرسمي للبرنامج، اشارت “الزيات” انها لا تعلم اذا البرنامج تم رفضه او لا لهذا السبب، لأنها لم تعلم بتفاصيل المباحثات التي جرت بين انديمول وLBCI. ولفتت ان المحطة كانت تتفاوض معها بشكل مباشرة وكانت الامور جدية جداً بينهما ولكن لم يصل الموضوع الى خواتيم سعيدة وليس بسبب “الراعي الرسمي” لأن معظم البرامج والمحطات يريدون “راعي رسمي للبرامج” ولكن هذا لم يحصل مع شاشة “الجديد”. واكدت ان وضع الاعلام صعب “والسبونسير” و”الرايتنغ” هما الحاكمان وهذا واقع الحال. واعترفت رابعة ان الاعلام تجارة في النهاية.

ورداً على سؤال حول وجودها بمحطة كانت هي تحارب بعض برامجها وكيف ممكن لها ان تكون مع هذه البرامج التي كانت تحاربها تحت سقف واحد في المحطة؟ اكدت “رابعة” انها تحارب البرامج دون المستوى اينما عُرضت وعلى كل المحطات وكان ردّها حينها ترك التلفزيون ومكوثها في المنزل لأنها لا تريد ان تعود الى الشاشة “كيف ما كان وشو ما كان والا كنت رجعت”. وشددت انه ليس المهم ان تكون متواجدة على الشاشة ولكن المهم بماذا ستعود؟. ولفتت ان الذي احبته في محطة الجديد انهم لا يروها الا بهذا النوع الراقي من البرامج.

ورداً على سؤال حول تعيينها وجهاً اعلانياً لحملة طبيب الاسنان ايلي فارس الجديدة فهل هو بسبب الأجر المادي او بسبب وسائل الاعلانات والانتشار الذي قد يتوفر لها من خلال هذا الاعلان، قالت “رابعة” الانتشار “اكيد لأ” ولكن الاجر المادي جزء من اي اتفاقية اضافة الى ان السبب الرئيسي وراء قبولها طلب الدكتور ايلي فارس بسبب صورته ومسيرته المهنية التي تناسب صورتها ومسيرتها الفنية. وشددت ان هناك الكثير من العروض تتلقاها وهي ترفضها في حال لم تكن تناسب صورتها.

وقبل نهاية الحلقة عبّرت رابعة عن فرحتها بمبادرة فارس الغناء العربي عاصي الحلاني بغناء نشيد للاسرى الفلسطينيين وقالت “يُشكر ويحترم عليها”.؟ واضافت ان عاصي من الاصوات والشخصيات التي تمثل لبنان. فعاصي بالنسبة لها تراث وحضارة لبنان وليس بغريب على هذا الفنان الاصيل ان يقدم اغنية للأسرى الفلسطينيين والف مبروك “الباسبور” الفلسطيني. وهي فخورة بوجود فنان كعاصي ببلدها لان على الفنان ان يكون معني دائماً بالقضايا الوطنية والانسانية.