Search
Friday 10 July 2020
  • :
  • :

رأي خاص – كليب شذى حسون الجديد حمل بعض الهفوات…ولكن

رأي خاص – بصراحة: أطلقت الفنانة العراقية شذى حسون على تطبيق أنغامي فيديو كليب أغنية “حبي الطاهر” من كلمات الدكتور مانع سعيد العتيبة وألحان علي كانو وتوزيع سيروس، والأغنية من ألبومها “الميني” الذي حمل عنوان “مزيون” من إنتاج شركة روتانا، وتعاونت على صعيد الإخراج مع المخرج جاسم الجسمي.

تنقلت كاميرا المخرج الإماراتي جاسم الجسمي بين الأحياء الأثرية والمناظر الطبيعية في منطقة دير القمر في جبل لبنان، حيث رسم خيوط علاقة حب تجمع شذى مع بطل الكليب، وترجم هذه العلاقة الى الواقعية من خلال قصة منطقية الى حدٍ ما معتمداً على التفاصيل الصغيرة التي تجمع العشاق حيث أظهر شذى حسون وحبيبها في الكليب برفقة أصدقائهما يتنقلون بين شارع وأخر في جبل لبنان حيث الغابات والطبيعة الجميلة.

تمحورت فكرة الكليب في البداية حول رحلة قام بها الأصدقاء وتبادلت شذى وحبيبها النظرات مع بعض حركات الدلع والدلال التي حاول من خلالها المخرج تفسير معنى الحب الطاهر، وتجولت شذى مع حبيبها وأصدقائهما على الدرجات النارية وحط الرحال بهم في غابة دير القمر حيث قاموا بنزهة في الغابة وإفترشوا الأرض كما يفعل الأصدقاء في رحلاتهم، ومن ثم إنتقلت كاميرا المخرج الى منزل شذى التي قامت بتحضير العشاء على ضوء الشموع من أجل حبيبها، وتتفاجأ شذى بحضور أصدقائها.

يُحسب للفنانة العراقية شذى حسون أن قامت بتصوير كليب أغنية “حبي الطاهر” في لبنان في الوقت الذي يلجأ به نجوم لبنان الى تصوير أعمالهم في الدول الأوروبية، ولكن حمل الكليب بعض الهفوات في قصته، اذ لم يفسر المخرج تلك العلاقة العاطفية بشكل أكثر وضوحاً خاصة وأن نهاية الكليب غير منطقية ولم يفسر المخرج ما سبب حضور أصدقاء شذى وحبيبها الى منزلها وكيف دخلوا الى المنزل بطريقة مفاجأة وما الرسالة من ذلك.

يبقى ان نشير الى ان شذى من الفنانات المجتهدات اللواتي يحرصن على تقديم اجمل الاغنيات والاعمال المصورة ولا بد كذلك من الاشادة بمحبتها للبنان الذي بقيت وفية له على الرغم من كل الشهرة التي حققتها في الخليج العربي.

بقلم: موسى عبدالله

شاهدوا الفيديو

https://play.anghami.com/video/12392047