Search
الأحد ٢٣ يوليو ٢٠١٧

خاص – يعقوب شاهين يتفوق على ميريام فارس

خاص – بصراحة: بمناسبة عيد الام، حلّ محبوب العرب الفنان الفلسطيني يعقوب شاهين ضيفاً ضمن برنامج “لهون وبس” وفي المقلب الآخر حلت النجمة ميريام فارس ضيفة ضمن برنامج “هيدا حكي”.

ولا شك في ان المنافسة بين البرنامجين على تقديم الافضل بلغت ذروتها وذلك من اجل جذب اكبر عدد من نسب المشاهدة. وفي معلومات خاصة لـ “بصراحة” علمنا ان اطلالة يعقوب شاهين الذي فاز منذ حوالي الشهر بالموسم الرابع من “اراب آيدول”، تفوقت على اطلالة ميريام فارس التي لها باع طويل في مجال الفن.

والارقام التي حصل عليها موقع “بصراحة” تشير الى حصول برنامج “لهون وبس” على 10.9% فيما حصل برنامح “هيدا حكي” على 9.9%.

والارقام ان دلّت على شيء تدل على ان برنامج “لهون وبس” اثبت بشكل لا رجوع عنه قدراته على جذب المشاهدين. والسبب يعود الى ذكاء مقدمه هشام حداد الذي يتفاعل بشكل كبير جداً مع كل الاخبار التي يتناولها، اضافة الى ضيوفه الذين باتوا لا يترددون في الحلول ضيوفاً على البرنامج وتفاعلهم مع هشام ومع كل المواضيع التي يطرحها عليهم.

وفي حلقة الامس لفتنا التفاعل الكبير الذي حصده “لهون وبس” عبر مواقع التواصل الاجتماعي وخاصة اطلالة يعقوب شاهين الذي غنى بصوته المميز وعزف على عدة آلات موسيقية وتحدث عن بلده فلسطين وعن فوزه بـ “اراب آيدول”.

فيما اطلت ميريام فارس مع “هيدا حكي” بعد غياب طويل عن الظهور الاعلامي عبر الشاشة اللبنانية وقد سيطر على اللقاء خبر اخفاء زوجها عن الناس. وقد لاحظنا بعض التغريدات التي استاءت من هذا الموضوع.

اذاً استطاع الفنان الشاب الحديث على الساحة الفنية يعقوب شاهين ان يخطف الاضواء من نجمة تربعت لسنوات على عرش الفن وهذا ان دل على شيء يدل على ان الفنان يجب ان يعمل على ان يحافظ على نجوميته وعلى اطلالته وان يكون متواضعا وقريبا من الجمهور والا يعيش ضمن القاب لن تقدم له شيئاً في مسيرته الفنية ويكون اسيراً لها.