Search
الأربعاء ٢٥ أبريل ٢٠١٨

خاص- هيام ابو شديد: من لا تملك الموهبة لن تفهم ان التمثيل رسالة وهي تقف عند حاجز الشكل

اطلت نجمة الشاشة الصغيرة الممثلة اللبنانية هيام ابو شديد ضمن برنامج “بصراحة” الذي تقدمه الاعلامية باتريسيا هاشم عبر اثير اذاعة “فايم اف ام” لتتحدث عن دورها في مسلسل “كل الحب كل الغرام”.

بدأت باتريسيا حديثها حول دور “سعدة” المميز في “كل الحب كل الغرام”، فأكدت “ابو شديد” ان دور “سعدة” شخصية كتبها الكاتب الراحل مروان العبد بـ “كل الحب كل الغرام” لرجل اسمه “اسعد” ولكن عندما عرض عليها المنتج والمخرج ايلي معلوف دور “سهام” في المسلسل قالت له ان هذا الدور يذكّر المشاهدين بدور “سوسن” في “امير الليل”، ثم عرض عليها دور “حنان”، فقالت له انه يذكّر المشاهدين ايضاً بدور “نسب” في “ياسمينا” ولكن عندما قرأت كل السيناريو قالت لـ “معلوف” “اريد دور اسعد”، قال لها “شو بركبلك شوارب يا هيام؟”، وتابعت انها طلبت منه تحويل الشخصية الى رجل. وقام المخرج ايلي معلوف باستبدال الشخصية بناءً على طلبها بعد ان استشار الاستاذ انطوان غندور لان لديه معلومات حول هذه الحقبة.

ورداً على سؤال حول اعتبار دورها ثانوياً في المسلسل فليس لديها اي مشكلة بهذا الموضوع خاصة انها ممثلة محترفة ومهنية؟ اكدت انه لا يهمها الدور الطويل ولكن كل ما يهمها ان يترك الدور بصمة في المسلسل ولا يهمها ان كان الدور ثانوياً، فـ “سميرة جلول” بمسلسل “المحرومين” قصير جداً.

ورداً على سؤال ان هيام ابو شديد زوجة طبيب تجميل قدمت دوراً في “القهوة” وليس لديها أي مشكلة ان تطل دون مكياج، اضافة الى وضع بعض المستحضرات والاكسسوارات كي تظهر بصورة بشعة ولونها اصفر فما هي الرسالة التي توصلها الى كل ممثلة تطل بميكاج كامل خاصة عندما لا يحتاج المشهد الى مكياج كالاستيقاظ عند النوم صباحاً ماذا تقول حول هذه الظاهرة؟

اكدت انها تتعامل مع الشخصية بأسلوب معين فكل دور تدخله تتخلى عن شخصية هيام الحقيقية، ووصفت الموضوع “بموت شخصية هيام كي تخلق سعدة او نسب او سوسن” وقالت “واذا بدن يقولوا هيام بشعة يقولوا”. واشارت أنها تتقمص الدور الذي تلعبه وهي تعيش الشخصية حتى النهاية وفي حال لم تفعل ذلك تؤذي الشخصية والكاتب والعمل. وتابعت مشيرة ان الناس اصبحوا يهتمون بالشكل كثيراً في وقت ان الممثل يجب عليه ان يكسر هذا الموضوع ويتخطى حاجز الشكل كي يؤدي دوره بشكل جيد. وشددت ان هذا الذي تعلمته في معهد الفنون وهناك مثلها ايضاً كارول الحاج، رندة الاسمر، رولا حمادة، عايدة صبرا، جوليا قصار وغيرهن ويجب على الجميع ان يفهم ان الفن رسالة وقالت ان استاذها في مونبلييه كان يقول لها ان الدخول الى المسرح او خشبة الاستديو كالدخول الى هيكل الرب بمعنى ان هناك قدسية للفن يجب ان يحترمها كل شخص. قاطعتها باتريسيا متسائلة هل الدخيلات على التمثيل هن من يتقصدن ان يظهرن جميلات؟ قالت هيام ربما من لا تملك الموهبة الكافية لن تفهم ان التمثيل رسالة وهي تقف عند حاجز الشكل. وختمت حديثها في هذا المحور مشيرة ان الاعلام والفن هما مرآة تعكس صورة المجتمع وفي حال المجتمع وقف عند هذه التفاصيل حكماً الاعلام والفن يعكسان هذه الصورة.

ورداً على سؤال حول من يقول ان انتاج “كل الحب كل الغرام” “مش wow” والاخراج لم يقنع الكثيرين ولكن من وجهة نظرها كممثلة لها باع طويل في التلفزيون هل تقدم للجمهور ثلاثة اسباب جعلت من المسلسل يحقق الرايتنغ الاعلى على الشاشة او الاعلى على الاطلاق في الفترة الاخيرة، اشارت “هيام” ان السبب الاساسي هو قصة الكاتب الكبير مروان العبد خاصة ان الجمهور لديه حنين الى الزمن الجميل الذي يتضمن قيمة حقيقية والصراع بين الشر والخير، السبب الثاني الممثلين الذين أدوا ادوارهم بشكل جيد خاصة الممثل فادي ابراهيم او الممثلة اليسار حاموش وغيرهما. واكدت ان “نوعية الممثلين مقنعين”. وايضاً الانتاج والاخراج “لازم يكون مينيموم ليوصل” واخيراً المسلسل يعرض على شاشة LBCI التي لديها مشاهدين مخلصين لبرامجها وبمجرد عرض المسلسل على هذه الشاشة “يعني تقليعة مضمونة”.

واكدت هيام ابو شديد ان احداث المسلسل ستتصاعد في الحلقات المقبلة خاصة ان بعض الوجوه التمثيلية لم تظهر بعد في المسلسل المؤلف من 100 حلقة بحسب علمها.

وحول اعمالها الجديدة من كتابة افلام سينمائية ومسلسل، اكدت انها كتبت ثلاثة افلام سينمائية ومسلسل وهي تنتظر الانتاج. وكشفت انها تواصلت مع المنتجة مي ابي رعد التي طلبت منها شيئاً وهما سبق ان تعاملا مع بعضهما وهي تكن لها كل المحبة.

ورداً على سؤال حول شخصية “منى” في مسلسل “الحب الحقيقي”، اكدت انها ستطل بخمس حلقات فقط بالجزء الثاني وهي قبلت هذا الدور القصير لأنه مهم جداً وسيترك بصمة كدور وشخصية.