Search
الثلاثاء ١٩ سبتمبر ٢٠١٧

خاص – هل خطيب نادين الراسي وَهمي؟

خاص – بصراحة: اطلت الممثلة نادين الراسي في مقابلة خاصة ضمن برنامج “بصراحة” الذي تقدمه الاعلامية باتريسيا هاشم عبر هواء “فايم اف ام”. نادين تحدثت عن مسلسل “الشقيقتان” ونجاحه الساحق وعن اعمالها الجديدة، اضافة الى حياتها الخاصة.

في البداية تحدثت “الراسي” عن الاصداء الايجابية التي تتلقاها خلال عرض مسلسل “الشقيقتان” على (LBCI). وتابعت ان الاصداء الايجابية لشيء مرعب وقالت “بكبر القلب”. واكدت انها بدأت تصوير مسلسل جديد بعنوان “ورد جوري” مع نفس فريق عمل مسلسل “الشقيقتان” والجميع على اعصابه . وشددت ان الجميع في “ورد جوري” يقدم اقسى ما عنده وربما اكثر مما قدموه في مسلسل “الشقيقتان” لأن نجاح الاخير جعلهم يتوترون كي يقدموا الافضل في “ورد جوري”.

وشددت “الراسي” ان نجاح “الشقيقتان” كان متوقعاً ولكن ليس بهذا الحجم. والآن هي تشعر بالخوف وتسأل نفسها “هل ستنجح اكثر في ورد جوري؟”. واضافت انها ستعمل ما بجهدها كي تقدم الافضل في العمل الذي تصوره حالياً.

ورداً على سؤال حول شخصية “ثريا” الحقودة والشريرة والتي تكن الكره للجميع كي تستخدمهم من اجل الانتقام، فهل دور ثريا تكملة لدورها في مسلسل “جريمة شغف” وتحديداً بآخر حلقاته؟ وافقت “نادين” على كلام “باتريسيا”. واكدت ان شخصية جومانا في “جريمة شغف” وضعت حجر الاساس لدور الشريرة في “الشقيقتان”. وتابعت انها اتخذت من خبرتها وادائها لشخصية جومانا واكملت هذا الاداء بدور “ثريا”. واكدت ان دور “ثريا” أخذ حقه في “الشقيقتان”.

وحول قولها “بكل واحد منا في شر وجرح وفي حال لم نستطع ان نداويه نعمل على استيعابه” فهل هي مقتنعة بهذا الكلام؟ اكدت نادين على هذا الكلام. واضافت ان الشخص يتعايش مع هذا الجرح والشر، فالحياة هي ضحكة ومعاناة وهي حزن وفرح. وكل شيء لا نستطيع معالجته يجب ان نتعايش معه.

ورداً على سؤال هل كانت لتنجح بدور “ثريا” لولا وجود ثلاث عناصر مهمة من المخرج سمير حبشي الى الكاتبة كلوديا مارشيليان الى كل الممثلين في “الشقيقتان”، اكدت نادين ان كل العناصر توافرت لانجاح مسلسل “الشقيقتان” من الظروف الصعبة الى كانت تعيشها بسبب طلاقها الى الانتاج السخي الذي قدمه منتج العمل السيد جمال سنان صاحب شركة “ايغل فيلمز” المنتجة للمسلسل ومع المخرج المبدع سمير حبشي اضافة الى الكاتبة المميزة كلوديا مارشيليان.

نادين الراسي عبرت عن فرحتها بالاصداء الايجابية للمسلسل خاصة بعدما تلقت وابل من الاطراءات من جمهور ووجوه معروفة مثل الممثلة النجمة ماغي بوغضن والنجمة نوال الزغبي والنجمة نجوى كرم والكاتب الكبير مروان نجار والممثلة سيرين عبد النور.

وهل الاصداء الايجابية حول مسلسل “الشقيقتان” (LBCI) يستفز فريق عمل مسلسل “فخامة الشك” الذي يعرض في نفس التوقيت عبر شاشة MTV وهو من كتابة كلوديا مارشيليان ايضاً، اكدت نادين ان ليس هناك من ضرر على المسلسل ولكن هناك مسلسل نجح اكثر من الآخر. وتابعت ان ظروف “الشقيقتان” قد ناسبته من كل الجهات، وهذا لا يعني انهم كممثلين اقوى من الممثلين الآخرين.

وعن اللوك الجميل الذي اطلت به في “الشقيقتان” وجاذبيتها، اكدت نادين ان السر وراء ذلك هو حريتها وقالت “انا بتنفس حرية لا تقطع عني الهوا”. واضافت ان هذا اللوك من اجمل اللوكات التي اطلت بها في المسلسل. وكشفت نادين الراسي لباتريسيا هاشم انها هي من اهتم بمكياجها في “الشقيقتان”.

ورداً على سؤال حول خضوعها لعمليات تجميل مؤخراً حيث انهمت انها شوهت نفسها بعد ان كبرت شفتيها ولم تنجح العملية، اكدت نادين انها لم تخضع لعمليات جراحية انما لجلسات تجميلية ستخف حدة نتائجها مع مرور الوقت.

وعما اذا اصبحت اكثر تحرراً على مواقع التواصل الاجتماعي، فهل الذي مرت به بحياتها غيرها او انها تحتفل بحريتها، اكدت نادين انها عادت الى ما كانت عليه في السابق فهي تتصرف على طبيعتها. وشكرت الرب ان الموضوع انتهى على خير.

ورداً على سؤال حول احتفالها بعيد الحب من دون حبيبها، طلبت نادين من الجمهور ان يتابعها ضمن برنامج “لهون وبس” مع هشام حداد اليوم الثلاثاء لتكشف اكثر عن هذا الموضوع.

ورداً على سؤال باتريسيا هاشم حول هل خلقت نادين الراسي حبيباً وهمياً لها كي ترد اعتبارها بعد طلاقها الثاني من جيسكار ابي نادر؟ اكدت نادين ان حبيبها ليس وهمياً.

واذا زارت طبيباً نفسياً خلال المرحلة الاخيرة او التي سبقت طلاقها، اكدت نادين انه ليس من الخطأ ان يزور الشخص طبيباً نفسياً ولكنها لم تزر الطبيب وقالت ضاحكة “في حال رحت لعندو بيصير بدو طبيب نفسي مش بوارد انزع حدن”.

وضمن فقرة الاسئلة السريعة:

في حال طلبت منها شركة انتاج لبنانية ان تختار ممثلة لبنانية لتمثل معها كثنائي من تختار بين سيرين عبد النور ونادين نسيب نجيم، اختارت “الراسي” سيرين عبد النور.

وبين المنتجين مروان حداد، مفيد الرفاعي، زياد شويري وجمال سنان من له فضل عليها اكثر، اختارت المنتج جمال سنان.

لو قدر لها ان تعود سنوات طويلة الى الوراء وتلغي احداثاً من حياتها فهل كانت لتلغي زواجها الاول والثاني؟ قالت نادين لا الغي لا الزواج الاول ولا الزواج الثاني وفي حال تزوجت للمرة الثالثة لا الغيه.

ورداً على سؤال حول الديو الذي سجلته مع شقيقها الفنان جورج الراسي، كشفت نادين ان الديو سيبصر النور في نيسان/ابريل المقبل.