Search
الجمعة ٢٠ أكتوبر ٢٠١٧

خاص – هل تخسر اندريه ناكوزي حب حياتها مرتين؟

بدأت قناة LBCI الاسبوع الماضي عرض مسلسل “الحب الحقيقي” حيث ظهر في العمل نخبة من وجوه الدراما من بينهم الممثلة اندريه ناكوزي التي لفتت المشاهدين بدور “ليال” المغرمة بـ “راكان” (جوليان فرحات) الذي ورث عن والده اموالاً طائلة واصبح من اغنى الاغنياء.

وبعد عرض 8 حلقات من “الحب الحقيقي” نرى ان شخصية “ناكوزي” تشبه الى حد بعيد الشخصية التي لعبتها في مسلسل “مش انا” (كتابة كارين رزقالله) والذي عرض في رمضان 2016 بطولة كارين رزق الله وبديع ابو شقرا واندريه ناكوزي وغيرهم وتحت ادارة المخرج نفسه جوليان معلوف.

ففي “الحب الحقيقي” تكون “ليال” (انديه ناكوزي) مغرمة بـ “راكان” (جوليان فرحات) الذي بدوره أُغرم من النظرة الاولى بـ “نورا” (باميلا الكيك). في نفس الوقت تعيش “اندريه” عذاباً وهي تنتظر “راكان” كي يتحدث اليها او ان يلتفت لها بينما هو في المقابل يعتبرها كشقيقته.

دورها في “الحب الحقيقي” ذكرنا بدورها في مسلسل “مش انا”، حيث ظهرت بدور المغرمة بالممثل بديع ابو شقرا الذي بدوره مغرم بكارين رزقالله فتعيش معظم الحلقات وهي متوترة وعصبية وكئيبة ويصل الموضوع الى حد الخلاف الكبير بينها وبين اقرب صديقة اليها كارين رزقالله المغرمة ببديع ابو شقرا.

فهل هي صدفة ان تلعب اندريه ناكوزي شخصيتين متشابهتين الى حد كبير في عملين مهمين؟ ففي “مش انا”خسرت حبها وهل تخسره ايضاً في “الحب الحقيقي”؟ سننتظر ونرى.

نذكر ان “الحب الحقيقي” من بطولة باميلا الكيك، نيكولا معوّض، نهلا داوود، جوليان فرحات، أسعد رشدان، الياس الزايك، ألكو داوود، أندريه ناكوزي، لمى مرعشلي، نغم أبو شديد، داليدا بارود، طارق سويد، جورج دياب، ومجموعة كبيرة من النجوم. سيناريو وحوار باسكال حرفوش، حوار لمى مرعشلي، إخراج جوليان معلوف، إنتاج: LBCI، تنفيذ إنتاج: شركة G8- مي أبي رعد.





ان مجلّة بصراحة الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة بصراحة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان مجّلة بصراحة الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة بصراحة الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.

*