Search
الجمعة ٢٣ يونيو ٢٠١٧

خاص – نيكول سابا لبصراحة: هيفا وهبي تتحدى وتنجح وأهنئ ماغي بو غصن

خاص – بصراحة: عبرت الفنانة نيكول سابا عن سعادتها بنجاح حفلها الذي احيته مؤخراً في مصر، وأشارت أن شهر رمضان له طعم مختلف لها في القاهرة. وفضلت نيكول أن يكون رمضان في فصل الشتاء فيكون أكثر جمالاً. وأعلنت أنها من الممكن أن تحتفل مع الجمهور المصري في مصر بإحياء حفلة هناك بمناسبة عيد الفطر السعيد.

وأشادت “سابا” بمسلسلات مصر في رمضان 2017، فقالت أنها منوعة ومضمونها مختلف كل مسلسل عن الآخر. وسمّت نيكول المسلسلات التي أعجبتها مثل “ظل الرئيس” ، “كفردلهاب”، “واحة الغروب”، “كلبش” و”حلاوة الدنيا”.

وقالت أنها تابعت بعض المقتطفات من “الحرباية” للفنانة هيفا وهبي. وقالت ان هيفا دائماً ما تتحدى وتنجح وتقدم عملاً جميلاً، كما قالت أن معظم الفنانين هذا العام قدموا أعمالاً جميلة.

أما عن المسلسلات اللبنانية، أشارت نيكول إلى إعجابها الكبير بمسلسل “كاراميل” بهضامته وخفة ظله وقالت أن الممثلة ماغي بو غصن عرفت اتجاهها بالدراما وانفردت بدور كوميدي جميل. وهنأت نيكول زميلتها ماغي بو غصن على العمل الناجح.

واشارت لبصراحة انها تفضل ان تصور مسلسل كوميدي بعد ان صورت مسلسل “مذكرات عشيقة سابقة” الذي يحمل الكثير من الدراما.

وعن باقي الأعمال، عبرت نيكول عن رأيها فيها بأنها تحمل إيقاعاً بطيئاَ جدا وبوجود حلقات فارغة المضمون فقط لزيادة الحلقات.

وقالت بأن هناك اعمال عكست التوقعات من أولى ايام رمضان حتى الآن حيث اعتقدت ان بعضها جميل ولكن الآن لا تراها كذلك. وأشارت إلى أن أرقام شركة ايبسوس تؤكد كلامها.

وكشفت نيكول أنها تحضر أغنية مصرية جديدة بلون جديد بالنسبة لها حيث أنها تحب التغيير وعدم التكرار، والأغنية من ألحان محمد رحيم وتوزيع توما.

وعن المشروع الإنساني الخيري مع زوجها يوسف الخال، أشارت إلى أنها لم تبدأ بعد بالتمرينات على عكس زوجها الذي بدأ يتمرن منذ عدة ايام. وقالت أنها متحمسة جدا لهذا اليوم الجميل.





ان مجلّة بصراحة الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة بصراحة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان مجّلة بصراحة الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة بصراحة الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.

*