Search
الإثنين ٢٤ يونيو ٢٠١٩

خاص- نادين ن. نجيم في رسالة إنسانيّة عظيمة الى كل العالم

1

لأن الفن رسالة، حملت نهاية مسلسل “خمسة ونص” رسائل عدة للمشاهدين، ولعلّ الأقوى بين كل هذه الرسائل هو ما قامت به الدكتورة بيان نجم الدين في المسلسل، أي الممثلة نادين ن. نجيم، وهي التي تلعب دور دكتورة أورام سرطانية، حيث عمدت في الحلقة الأخيرة الى حلق كامل شعرها دعمّا منها لمرضى السرطان وتضامنًا معهم.

وعلى الرغم من أن المشهد درامي بإمتياز، خاصة أن نادين لم تقّص شعرها فعلياً، إلا أنها استطاعت ان تقنع المشاهدين بعد ان تماهت مع الدور كي توصل الرسالة الإنسانيّة الهادفة من خلال تسليط الضوء على مرضى السرطان.

أيضاً تباهت نادين بحلق شعرها على “الزيرو” وخرجت سعيدة من مركز سرطان الاطفال، معلنة أن لا شيء تغيّر فيها ولا زالت هي نفسها.

وبالعودة الى الرسالة الإنسانيّة العظيمة والكبيرة، التي تحدثت عنها نادين أثناء خروجها من مركز سرطان الأطفال سانت جود في بيروت، حيث لفتت ان الثقة والأمل يحتاج لهما الإنسان كل يوم كي يتخطى أصعب الظروف حتى المرض، وصحيح أن الجمال مهمّ والجميع يحب أن يكون في أجمل إطلالة ولكن في بعض الأحيان ينسى الإنسان أن الجمال ينبع من داخله عندما يتصالح مع نفسه ويتمسّك بحياته والإبتسامة لا تفارق وجهه.

وتابعت أنها اليوم موجودة مع الأطفال المصابين بمرض السرطان كي تتشارك معهم لحظة مهمّة، فعلاً أنها تخلّت عن شعرها ولكن السؤال ماذا تغيّر؟ لا شيء لا زالت هي نفسها، لأن الشعر سيعود وينمو ولكن الأمل في الحياة في حال ذهب لن يعود. وأضافت أنها عندما نظرت في عيون الأطفال المصابين بالمرض رأت الصبر والإيمان وتعلمت من هؤلاء الاطفال أن التفاؤل والأمل هما القوة في الحياة.

وعلى حسابها عبر موقع “انستغرام”، نشرت نادين مقطعًا من الحلقة النهائيّة من المسلسل، ظهرت فيه بعد أن تخلّت عن شعرها، متحدثة عن الرسالة التي أوردناها أعلاه وقالت: “هيدي الكلمات كتبتها من قلبي لكل مريض سرطان تضامناً وحباً بكم. أتمنى لكم الشفاء العاجل وشكراً لأني تعلمت منكم الصبر والعزيمة والإيمان. شكراً لمركز سانت جود وللأطفال الملائكة. ما رح أنسى بحياتي هل الشعور”.

وقد هنّأ المتابعون نجيم على هذه الخطوة والرسالة السامية التي قدّمتها، والتي تعكس إنسانيتها وقلبها الطيّب، متمنين لها دوام التوفيق والنجاح بكافة أعمالها ومشاريعها المستقبليّة.

2