Search

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at /home/emigea/bisara7a.com/wp-content/themes/saladmag/header.php:3) in /home/emigea/bisara7a.com/wp-content/themes/saladmag/header.php on line 228
الجمعة ١٣ ديسمبر ٢٠١٩

خاص – لأن طرابلس تستحق الفرح، راغب علامة افتتح مهرجان “طرابلس حياة” واشعل فضاء عروس الشمال

خاص – بصراحة: لأن طرابلس تستحق الحياة والفرح، ولأن الحياة حقٌ للجميع، فلأهل عروس الشمال الحرية الكاملة في إختيار مسار حياتهم وطريقة عيشهم التي يريدونها، بعيداً عن القتل والرصاص والإرهاب.

بعد إنقطاع لمدة 5 سنوات من الزمن، عادت مهرجانات طرابلس الدولية إلى الحياة بفضل جمعية ” طرابلس حياة ” التي تترأسها السيدة سليمى أديب ريفي زوجة اللواء أشرف ريفي، التي عملت إلى جانب فريق عمل كبير على رأسه متعهد الحفلات الاول ميشال حايك صاحب شركة double 8 production، حيث أعادت الفرح والسعادة إلى طرابلس.

مهرجانات طرابلس التي أفتتحت بالبالونات التي حملت ألوان العلم اللبناني، حيث أكدت “ريفي” أن طرابلس قد ملت اصوات الرصاص فلذلك إستبدلوا المفرقعات بالبالونات. وتابعت أن طرابلس تلك المدينة التي يتجاوز عمرها ال4000 سنة، لا تستحق ما حصل بها وما قام به المخربون، لأن عروس الشمال وأهلها لا يليق بهم إلا الأمان والفرح، وأضافت ستبقى طرابلس مدينة العلم والثقافة، ووعدت جميع الحضور بأسم جمعيتها، مؤكدة على مثابرتهم على إقامة المهرجانات السنوية الفنية، الثقافية، البيئية وغيرها.

حضر الحفل العديد من الوجوه السياسية أبرزهم رئيس الجمهورية السابق ميشال سليمان، الوزيرة السابقة ليلى الصلح حمادة، السيدة منى الهراوي، النائب أنطوان زهرا، النائب نائلة معوض وغيرهم.

وكان الجمهور على موعد مع السوبرستار راغب علامة الذي إفتتح السهرة بأغنية “بوس العلم”، حيث وقف الجميع عند سماعهم الأغنية ورددوها معه ولوحوا بالأعلام اللبنانية، ومن ثم إقتحم نجله خالد المسرح وقدم العلم اللبناني لوالده.

ومن ثم رحب راغب بجميع الحضور الذي إعتبرهم أنهم الصورة الجميلة والحقيقية عن طرابلس، وقدم إعتذاره لطرابلس التي إعتبرها أنها غيرت هويتها في يوم من الأيام، إلا أن ليلة أمس كشفت له النقاب عن طرابلس الحياة والعزيمة.

وكانت ليلة أمس إستثنائية بإمتياز، حيث تحول الحضور لكورس لم يتعب أو يكن، فراغب الذي بدت معالم السعادة واضحة على وجهه، لبى طلبات معظم الحضور وكان متجاوباً مع الجميع، فصدح صوته عالياً بأجمل الأغاني التي لطالما حفظها الجمهور عن ظهر قلب أبرزها ” سهروني الليل، يا ريت، يا بنت السلطان، جني جني، نسيني الدنيا، حبيب قلبي يا غالي، سر حبي فيك، راغب بقربك أنا راغب، شفتك إتلخبطت” والكثير من أرشيفه المميز.

وإعترف راغب للحضور أنه في جميع المهرجانات التي يحييها يحدد وقتاً للغناء ويعود ذلك لإرتباطاته في اليوم التالي، إلا أن ليلة أمس لم يحدد لها وقتاً معيناً لرغبته بقضاء أطول مدة ممكنة معهم.

نذكر أن الإعلامية ريمي درباس قامت بتقديم الحفل.

تغطية – لمى المعوش

[envira-gallery id=”125665″]