Search
الأحد ٢٣ سبتمبر ٢٠١٨

خاص- كاظم الساهر كل عام وانت سفيراً للعاشقين في العالم

670

إنه ابن مدينة الموصل في العراق ولكن حين أصبح نجمًا كبيرًا أصبح ابن جميع الدول العربية بفنّه العظيم.

انه قيصر الغناء كاظم الساهر الذي يحتفل بعيد ميلاده الـ61، اليوم، الاربعاء، في 12 ايلول وسط محبة جمهوره والعديد من التمنيات له من قبل المشاهير والأفراد.

ارتبط اسم القيصر بالشاعر الكبير نزار قباني حيث غنى الكثير من قصائده الرومانسية، فجعله سفير الحبّ الحقيقي وسط مجتمع أصبح الحب فيه زائفاً.

لم يكتف كاظم بغناء هذه الأشعار بل كتب من صميم ذاته واحاسيسه، كما لحّن الكثير من الأغاني له ولغيره من الفنانين منهم السيدة ماجدة الرومي.

أحبّه الناس طوال مسيرته الفنية منذ بدايته عام 1984 بألبوم “شجرة الزيتون” وبعدها بأغنيته الشهيرة “عبرت الشط” ليومنا هذا عبر اجدد اعماله “كتاب الحب”.

من ناحية الحفلات، يحقّق القيصر نجاحات كبيرة ولامعة في مختلف الدول وقد احيا خلال موسم الصيف 2018 أحيا الكثير من الحفلات معظمها في لبنان منها في بيت الدين، اهدن، زحلة وطرابلس. وتكللت جميعها بالنجاح الكبير وبحضور حشد جماهيري حاشد.

على صعيد الامور العاطفية، يتحضر “الساهر” لمرحلة جديدة في حياته الخاصة حيث سيدخل القفص الذهبي قبل نهاية العام ويتزوج من خطيبته التونسية “سارة”. ويكون ذلك الزواج الثاني للقيصر بعد أن تزوج بعمر الـ19 وانفصل عن زوجته بعد ثلاث سنوات.

أسرة موقع “بصراحة” تتمنى لقيصر الغناء كاظم الساهر عيداً سعيداً وأن يبقى سفيراً للعاشقين في العالم وان يبقى نوره ساطعاً في الوسط الفني ليملأ المكان بأعماله الراقية والرائعة.





ان مجلّة بصراحة الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة بصراحة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان مجّلة بصراحة الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة بصراحة الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.

*