Search
الخميس ١٦ أغسطس ٢٠١٨

خاص- في عامها الـ 18، سهرة الموركس دور جمعت اهل الفن والاعلام قبل الحفل الكبير في نيسان المقبل

احتفالاً بمرور 18 عاماً على جائزة الموريكس دور، أقام الأخوان زاهي وفادي الحلو مساء أمس الاحد حفل عشاء في ملهى “بيتش بلاك” في منطقة الصالومي جمع نخبة من أهل الفن والإعلام والصحافة وكان شعار الحفل “الليلة الزرقاء”.

واستقبل الأخوان فادي وزاهي الحلو المدعوين على السجادة الحمراء، حيث طغى عليها اللون الأزرق بلباس المشاهير بعد أن التزموا برغبة المنظمين بارتداء اللون الأزرق بعبارة “اللون الأزرق يلفت العشاق”.

حضر الحفل عدد كبير من المشاهير والشخصيات السياسية، الإجتماعية والفنية من بينهم، وزير السياحة أواديس كيدانيان، وزير الشؤون الإجتماعية بيار بوعاصي، وزير الصحة غسان حاصباني، ليدي مادونا، الممثلين نادين الراسي، ريتا برصونا، امل بوشوشة، باميلا الكيك، جوي خوري، كاتيا كعدي، مازن معضم، جوليان فرحات، اسعد حطاب، عماد فغالي، شادي ريشا. الفنانين نقولا اسطا، روميو لحود،  تانيا قسيس، ربيع بارود، شيراز، محمد مجذوب، غابريال عبدالنور، الكاتب شكري انيس فاخوري، وغيرهم. بالإضافة الى أهل الاعلام والصحافة.

بدء الحفل الذي تزيّن النجوم فيه باللون الأزرق بأغنية أعدّت خصيصاً لهذه المناسبة بعنوان “Murex vient d’avoir 18 ans” المستوحاة من أغنية “Il venait d’avoir 18 ans” للراحلة داليدا، وقد أعادت الإعلامية مي زيادة كتابة كلماتها بمشاركة الدكتورين حلو واهتم بتنسيقها موسيقياً الفنان غسان يمين وبرمجة وميكسنغ مازن سبليني وتسجيل استوديو Talkies، وقد أداها أعضاء من لجنة التحكيم الغنائي وهم: التينور إيليا فرنسيس والمطربة سمية البعلبكي والفنان غسان يمين والإعلامية مي زيادة والدكتور فادي الحلو والدكتور زاهي الحلو ونجله ريكاردو.

افتتح الحفل بكلمة للأخوين الحلو حيث أكدا على سعيهما بتقديم الأفضل في كل عام وتكريم من يستحق من المشاهير، وفي لفتة جميلة هذا العام ومن اجل التمييز، تم تسجيل أغنية خاصة للموركس دور.

المفاجآت العديدة والقيّمة كانت الابرز بدءاً من الأغنية، ودرعاً تذكارياً لصاحب المنتجع التجاري اندرياس ايليوفتش.

كما تحدثت الممثلة نادين الراسي حول ما يدور في الاعلام عن خلافها السابق مع فادي وزاهي الحلو، فأوضحت الراسي أنها لم تختلف معهما ولكن في احدى سنوات الموركس قد اختلفت مع لجنة التحكيم حيث رفضت حينها تقديم جائزة لها بسبب كثرة جوائزها السابقة لذا قررت الانسحاب ولكن بعد أن دعاها الأخوان الحلو هذه السنة لبت الدعوة بكل رحابة صدر.

ثم قام الجميع بقطع قالب الحلوى، واعتذر “زاهي” على عدم استطاعة جميع اعضاء لجنة الموركس دور الصعود على المسرح لأنه لا يتسع، فقد قاطعته نادين الراسي قائلة “بكرا بحفل التكريم المسرح كبير ويتسع للجميع، فيا ريت كلنا نبقى للآخر لنقطع سوى قالب الحلوى مش نحمل درع التكريم ونفل، خلونا نعرف نصفق لبعضنا”.

بعدها انتقلت الأجواء الى الرقص والغناء، بدأت مع النجم نقولا اسطا الذي قدم تحية للراحل الفنان نهاد طربيه، واستذكر مع الحضور اجمل أغانيه.

وغنى كل من باتريك خليل وايليا فرنسيس وفيفيان مراد ومنال ملاط وجوني عواد وشيراز و وكاميليا ورد، إضافةً إلى البرنامج الفني الخاص بالـ”Pitchblack” ومنهم بافو وجان شهيد وتامر نجم. كما كان للنجوم الحاضرين وصلات غنائية مميزة اتسمت بالعفوية المحبة لهذه الجائزة المستمرة لسنوات طوال.

وبسؤال من موقعنا لبعض النجوم الذين حضروا، عن قيمة جائزة الموريكس واهميتها بين العديد من الجوائز الأخرى،اشارت ليدي مادونا ان جائزة الموركس تتميز بالمصداقية. وأضافت أنها تمنح المكرم دعمًا معنويًا. اما نادين الراسي أشارت الى أن جائزة الموركس دور مهمة وحقيقية والسبب استمرارها لـ 18 عاما والى مزيد من النجاح والتقدم. من جهتها اشارت امل بوشوشة أن جائزة الموركس دور تمنح النجم نوعًا من الدعم ليكمل بنجاحه.

من جهتها اشارت باميلا الكيك أن الجائزة لا تعني ان هذا الفنان المكرم افضل من الآخر ولكنها تمنح تقديرًا ولفتة لأشخاص في كافة المجالات. وأكد على كلامها الممثل جوليان فرحات.

اما مازن معضم اشار الى أنه يحضر الموركس دور بسبب صداقته ومحبته للأخوين الحلو قبل أن تكون للتصويت والتكريم.

اما  زاهي وفادي الحلو قالا أن الحفل سيكون في 19 نيسان المقبل في صالة السفراء في كازينو لبنان وسيتضمن العديد من المفاجآت الجميلة.

يبقى انتظار الحفل الذي سيضم أبرز وأهم الشخصيات من كافة المجالات التي ستُقدر على أعمالها الناجحة والمتفوقة في عام الـ 2017، فكيف ستكون النتائج ومن هي الأسماء الرابحة؟