Search
الثلاثاء ٢٥ يوليو ٢٠١٧

خاص – عرض مبهر لـ”رحلة عبر الزمان” في مهرجانات بيروت الثقافية وماذا طلب غي مانوكيان عبر موقعنا؟

خاص – بصراحة: ضربت بيروت ليل السبت موعداً مع الفن والإبداع والابتكار خاصة بعد ان قدمت بتقنية جديدة “رحلة عبر الزمن” ضمن مهرجانات بيروت الثقافية وبلدية بيروت.

“رحلة عبر الزمن” كانت محطّ أنظار من قصد من الجمهور لحضور مهرجانات بيروت الثقافية وبلدية بيروت في ميدان سباق الخيل، حيث يوجد أكبر شاشة عرض تجمع في داخلها محبي المسرح والغناء واستمتع الحضور برحلة بصرية رائعة.

وبحضور خاص لمخاتير العاصمة وجمعيات ومؤسسات خيرية بيروتية، بدعوة من بلدية بيروت و”جمعية مهرجانات بيروت الثقافية” التي تترأسها السيدة لمى تمّام سلام، وبحضور محافظ العاصمة القاضي زياد شبيب، خُصِص العرض الرابع لمشهدية “رحلة عبر الزمن”.

وقالت سلام إن مبادرة المهرجانات إلى تنظيم هذا العرض الخاص “تنطلق من رغبة الجمعية والبلدية في إفساح الفرصة أمام المجتمع البيروتي لعيش التجربة المميزة التي توفرها هذه المشهدية الضخمة التي تشكّل تكريما للعاصمة ولعراقتها ولتنوعها”.

وقالت سلام إن “المدعوون إلى العرض يعبّرون عن بيروت الحقيقية، بيروت العيش الواحد، إذ جاؤوا من مختلف شوارعها وأحيائها، ويمثلون أطياف المجتمع البيروتي كافة”.

بدأت الرحلة عند الساعة التاسعة واستمرت لساعة ونصف ساعة عادت بنا إلى بيروت الزمن الجميل من فخر الدين مروراً بشخصيات مهمة من لبنان من مختلف المجالات الغناء والتمثيل وتحية لملكة جمال العالم جورجينا رزق وصولا إلى أيامنا هذه من الحرب والدمار ولكن الإصرار على الحرية والسلام أيضا.

وتروي “رحلة عبر الزمن” قصّة بيروت وتاريخها، بمراحله الحلوة والمرّة، من خلال عَينَي مغترب لبناني يزور بلده الأم للمرّة الأولى، تنفيذاً لما أوصاه به والده. وتبدأ الرحلة من الطائرة التي تحلّق فوق بيروت، ويكتشف الزائر اللبناني الأصل تباعاً، خلال المشهدية التي ابتكرها وأخرجها داني الجرّ، مختلف الحَقَباتِ التي عاشَتْها العاصمَة، من خلال نص لجورج خباز وموسيقى لِغي مانوكيان ورافقه المايسترو إيلي العليا الذي تولى قيادة  الفرقة الموسيقية على وقع أداء الأغاني اللبنانية القديمة مثل “راجع يتعمر لبنان” ، “لبيروت”، “هليابا”، “اشتقنا كتير” وغيرها.

اما فريق الإخراج الذي صور لنا بيروت بصورة بصرية وكأنها حقيقية بسبب نقاوة الصورة وجمال إخراجها،  بالإضافة إلى وجود الراقصين على المسرح للتذكير بالفلكلور اللبناني من الدبكة والرقص.

خمسة عروض للمسرحية من 28 إلى 2 تموز وجميع بطاقاتها نفذت كاملة بسبب محبة اللبنانيين ورغبتهم بإعادة الزمن الجميل والإستمتاع بمشاهدة “رحلة عبر الزمن” عبر أكبر شاشة في العالم.

وبحديث خاص لموقع بصراحة مع الفنان غي مانوكيان،  أكّد على نجاح عروض “رحلة عبر الزمن” حيث تفاعل الجمهور معها كثيراً وقال أن ذلك يشدد على إصرارنا بالبقاء في لبنان. وأشار إلى أن هدف هذا العرض هو التذكير بلبنان بأحداثه السابقة الجميلة.  وقال أن مشاركته في هذا العمل هو للتعبير عن محبته لهذا الوطن ولمزج جمال الفن والموسيقى بروعة المشاهد والأحداث.

وتمنى “غي” عبر موقعنا على عرض “رحلة عبر الزمن” ليس فقط في لبنان لبضعة أيام بل عرضها في كل العالم للتأكيد وللفت نظر الجميع عن لبنان.

يذكر أن مهرجانات بيروت الثقافية وبلدية بيروت بدأت من 28 حزيران وتستمر حتى 5 تموز،  بشعار#myheartbeatsforbeirut وتضمن من 28 حزيران ل2 تموز عرض “رحلة عبر الزمن” ومن 3 تموز حتى 5 تموز عرض بالرسوم المتحركة “ألوان بيروت” التي تخصص وقت مميز للأطفال،  وترافق العروض من بداية المهرجان لانتهاءه “فانتيستيك فيلدج” للمرح والتسلية من خلال نشاطات كثيرة للصغار والكبار بالإضافة إلى مساحة للمأكولات الشهية من بعض المطاعم الشهيرة.

ولكن لا يسعنا الا ان نؤكد ان مهرجان العام الماضي كان اكثر بهرجة وانتشاراً ومتابعة وتضمن حفلات فنية شكلت الحدث على ساحة المهرجانات اللبنانية الصيفية حيث حرصت شركة backstage production على تقديم برنامجاً منوعاً وايلاء التنظيم اهتمامها المطلق وخبرتها الواسعة.