Search
الإثنين ٢٥ يونيو ٢٠١٨

خاص- صلاح الكردي: افتخر بغنائي للرئيس ولكن لن اغني للاحزاب

بعد نجاح الديو الذي جمعه مع النجم ناجي اسطا “رح ترجعي”، حلّ الملحن صلاح الكردي ضيفاً ضمن برنامج “بصراحة” الذي تقدمه الإعلامية باتريسيا هاشم عبر أثير اذاعة “فايم اف ام”

في بداية الحلقة تحدث “الكردي” حول اسباب ابتعاده عن الإعلام والمقابلات، حيث أكد ان تركيبة شخصيته لا تحب الظهور كثيرًا بل يحب اللجوء الى اعماله الفنية عبر الموسيقى والأغاني لتكون صورته امام الناس، اضافة الى انه بعيد عن المشاغبات ربما بسبب اقامته في أميركا.

انتقالاً الى أغنية الديو “رح ترجعي” والتي قدمها مع ناجي اسطا، من كلمات يوسف سليمان، ألحان صلاح الكردي وتوزيع وليد المسيح.

ورداً على سؤال فكرة من كانت الاغنية وهل صلاح الكردي هو من طلب المشاركة غناءً مع ناجي اسطا او كانت فكرة الاخير، كشف “الكردي” ان الاغنية قدمها لناجي اسطا منذ حوالي السنتين عندما كان الاخير في جولة فنية في اميركا.

واضاف “الكردي” انه منذ اسابيع تواجد في لبنان فحين التقى بناجي اسطا سأله عن اسباب عدم طرح الاغنية حتى اليوم ليرد بأنه سيصدرها في عيد العشاق. وحددا موعداً لدخول الاستديو من اجل وضع ناجي صوته على الاغنية. وأضاف “صلاح” الى أنه أثناء تواجدهما في الاستديو لتسجيلها، عرض عليه ناجي اسطا تأدية الأغنية سويًا على طريقة الديو، تردد في البداية خاصة ان فكرة تقديم فنانين ديو في عيد العشاق غريبة قليلة ولكن عاد واقتنع بتقديم الاغنية مع ناجي اسطا.

صلاح الكردي اشار ضمن “بصراحة” أنه فوجئ كثيرًا بكمية الإحساس في صوت ناجي اسطا حيث أدى الأغنية بشكل جميل جداً.

ورداً على سؤال هل يتوقع الجمهور ديو جديد يجمعه مع فنان آخر، لفت “الكردي” أنه مع الديو الذي يأتي من دون تخطيط وبالصدفة كما حصل مع النجم سعد المجرد بأغنية “يا انسان” ومؤخراً مع ناجي اسطا.

أما عن فيديو كليب “رح ترجعي”، أشار الى أنه تم اتخاذ القرار بتصوير الاغنية على طريقة الفيديو كليب قبل 24 ساعة. ووجه تحية الى المخرج جوزيف صدقة على عمله الأول. وتمنى له التوفيق.

وكشف صلاح الكردي أنه يخطط للإنتقال من اميركا إلى لبنان كون بات لديه أعمالاً كثيرة ويجب التركيز على الغناء خاصة انه يعمل على ألبوم غنائي سيطرحه بعد شهر رمضان 2018 ولكن سيطلق اغنية منفردة قريباً جداً.

وعن علاقته بالنجمتين ماغي بوغصن ونوال الزغبي بعد أن تعامل معهما بأغنية مسلسل “كراميل”، حيث ان علاقته بهما جيدة جداً.

وحول سبب عدم تعاونه بأغنية فيلم “حبة كراميل”، اشار “الكردي”: “ما صار في نصيب”. واضاف ان اغنية مسلسل “كراميل” لا زالت طاغية في الاسواق كفكرة “كراميل” ولكن اغنية الفيلم لم يسمعها ولكن ترامى له انها جميلة جداً.

وبعد مشاركته في شهر رمضان 2017 عبر غنائه تتر مسلسل “ورد جوري”، كشف “صلاح” أن لديه مشاركة في رمضان 2018، حيث سيغني تتر مسلسل، اضافة الى مشاركة اخرى من خلال تتر مسلسل من كلماته والحانه ستغنيه نجمة.

من جهة أخرى، وبعد أن أحيا حفل استقبال رئيس الجمهورية اللبنانية الجنرال ميشال عون في الكويت، وتقديمه أغنية خاصة له من كلمات سفير لبنان في الكويت السيد ماهر خير وألحان صلاح الكردي.

وفي مقطع منها يقول “لبناني ورئيسي عون، رافع راسي قدام الكون، ما تسألني من اي لون، لوني العلم اللبناني”.

تبنى صلاح الكردي مضمون الأغنية، وأكد أن الفنان يبتعد عن السياسة ولكنه يفتخر بغنائه لرئيس الجمهورية ميشال عون وان هذا الموضوع “بيرفع الراس وبكبّر القلب”.

ورداً على سؤال هل يفكر بتقديم أغنية خاصة لحزب، شدد انه ومع احترامه لكل الاحزاب ولكنه يبتعد عن تقديم اغنية لهم. ولكنه يتشرف بغناء أغنية وطنية للبنان او لرئيس لبنان او لقامة وطنية.

وختمت باتريسيا المقابلة، بتطرقها الى موضوع خلاف النجمة اليسا مع عدد كبير من الملحنين والشعراء، بينما صلاح الكردي صرّح أنه قد يتعامل معها “كل العمر”، فماذا يعني هذا التصريح من قبله؟

اشار الى أنه يقصد بكلامه نفسه فقط واثناء تعامله معها كان التعامل لطيفاً وفي البومها الجديد لا يوجد اي عمل بإسمه ولكن هذا لا يعني انهما على خلاف بل لانه لم يكن لديه اي عمل يليق بصوتها. اما حول خلافها مع باقي الاسماء فهو لا يعلم حيثيات المشاكل مع باقي الاطراف ولكن هو يتحدث عن نفسه فقط ويتمنى ان تحل الخلافات لأنه لا يحب المشاكل.

وأضاف أنه لا يستطيع ان يحكم على مشاكل حصلت بين أشخاص آخرين ولكن من جهته هو يسامح وينسى.

كما ذكر صلاح الكردي خلال المقابلة انه سيوقع عدة اعمال لعدد من النجوم نذكر منهم: نوال الكويتية، نوال الزغبي، اصالة، نادر الاتات، وائل جسار، سعد رمضان، صابر الرباعي وغيرهم.