Search
الإثنين ١٧ يونيو ٢٠١٩

خاص- رغم خسارة بعضهما، مايا دياب وزياد برجي يفوزان بعمل فني رائع

670

أطلق كل من النجمين زياد برجي ومايا دياب ديو غنائي بعنوان “خسرنا بعض” كلمات احمد ماضي، الحان زياد برجي، توزيع هادي شرارة.

الكليب حمل توقيع المخرج كميل طانيوس الذي يعود الى تصوير الكليبات بعد توقف استمر ثمانيّة سنوات، حيث كان آخر عمل مصوّر له الديو الذي جمع مايا دياب والبوستار رامي عياش بعنوان “سوا”، ثمّ انتفل بعدها الى أخراج البرامج التلفزيونيّة ولكن عندما يشعر ان العمل المصوّر يعني له الكثير من كل النواحي ينفّذه.

تدور قصة الكليب في المصعد، فبعد ان افترقت مايا عن زياد لعدة أسباب حياتيّة جعلتهما يخسران بعضهما على الرغم من الحب الكبير الذي يجمعهما. وبعد سنوات على الإفتراق تلتقي مايا بزياد في المصعد ويسترجع كل واحد منهما ذكرياته الجميلة مع شريكه.

أطلت مايا بازياء بسيطة تتناسب مع فكرة الكليب وتخدم القصة التي أبصرت النور بلقطات عفويّة ومواقف مضحكة ومشاهد عاطفيّة جمعت زياد ومايا.

كما ظهر زياد برجي وسيماً وملفتاً في كل اللقطات، بالاضافة الى نظراته التي تعبّر عن إحساسه ومشاعره.

الأغنية رومنسية بإمتياز جمعت كلمات الشاعر المرهف احمد ماضي، مع لحن زياد برجي الذي يدخل الى عمق المرأة بألحانه وأتى التوزيع الرائع لهادي شرارة الذي أضاف لمحة ساحرة على الأغنيّة التي يقول مطلعها “وخسرنا بعض، بطلنا نتلقى، صرنا بعاد، كتير بعاد.. شو سهل البعد بطلت تحكيلي، وبطلت احكيلك بطلت تعنيلي، وبطلت اعنيلك شو في اكتر بعد؟ شو في اكتر بعد؟ “.

وعلى الرغم من ان الديو يحمل عنوان “خسرنا بعض” إلا ان مايا وزياد لم يخسرا بل ربحا عملاً فنياً مميزاً سيضاف الى أرشيفهما الفني.





ان مجلّة بصراحة الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة بصراحة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان مجّلة بصراحة الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة بصراحة الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.

*