Search
الثلاثاء ٢٠ أغسطس ٢٠١٩

خاص – داليدا خليل تجرأت وفعلتها على الهواء.. وهل يجمعها ديو مع ناصيف زيتون؟

1

أطلت النجمة داليدا خليل ضمن برنامج “لهون وبس” مع مقدم البرامج هشام حداد في حلقة مميزة عبر شاشة LBCI.

في البداية، لا بد من الإشارة الى “هضامة” وعفويّة وجمال داليدا خليل بالاضافة الى رقي حضورها.

كما استطاع هشام  حداد أن ينقل للمشاهد الوجه الآخر لداليدا وتوضيحها لبعض الانتقادات التي طالتها مؤخراً بطريقة ذكيّة.

وفي بداية الحلقة، عبّرت داليدا عن فخرها بالدور الذي قدمته في مسلسل “أسود” بالاضافة الى التعامل الرائع مع فريق العمل من الكاتبة كلوديا مارشيليان الى المخرج سمير حبشي، والممثلين باسم مغنية، ورد الخال، الكو داوود وفيفيان انطونيوس. وأكدت الى انها كانت محاطة بأشخاص محترفين.

وشددت داليدا ان جميع المشاهِد التمثيليّة التي ظهرت بها وهي غاضبة وعنيفة حيث قامت بتكسير الغرفة، زادت من خبرتها كممثلة خاصة أنه لم يسبق لها ان قدمت مثل هذه المشاهد التمثيليّة.

وهل تشكل نعومتها مشكلة عندها، لفتت ان في معظم الاوقات لا تشكل نعومتها مشكلة لأن كل فتاة يجب ان تتمتع بالانوثة.

ورداً على سؤال حول تعليقها القاسي على الانتقادات التي اشارت الى انها لا تغيّر شكلها كي لا تؤذي عين المشاهد، أكدت ان رواد مواقع التواصل فهموا تعليقها بطريقة خاطئة خاصة انها طبيعيّة جداً في حياتها العاديّة.

وعن الموسيقى التصويرية لمسلسل “أسود” من توقيع باسم رزق، لفتت ان الموسيقى التصويريّة جميلة كذلك انها تحب ايضاً الشارات لأنها تجعل الجمهور يتعلّق أكثر بالمسلسل.

وكشفت الى أنها أحبت عدة تترات في رمضان كـ “أزمة ثقة” للنجم ناصيف زيتون،  و”لما بتحسبا” للنجمة نوال الزغبي، و”يا بتفكر يا بتحس” للنجمة شيرين عبد الوهاب.

وهل تحب ان تقدم ديو مع ناصيف زيتون، أجابت داليدا “يا ريت”، وتابعت  ناصيف من أجمل الأصوات ويتمتع بحضور وأخلاق.

وبعد الانتقادات التي طالتها خلال تأدية شخصية “كارين” في “أسود” بظهورها بمكياج كامل، قامت داليدا بخطوة مميزة من خلال إزالتها للمكياج على الهواء في البرنامج.

وفي ختام الحلقة جسدت داليدا شخصية فتاة مصابة بمرض جلدي في وجهها، فغابت لدقائق ثم عادت الى الاستديو وهي مشوهة. واكدت الى انها خافت عندما نظرت الى نفسها في المرآة ولكن هي ممثلة في النهاية وأي دور يخدم مهنتها ستلعبه.

كما كان لافتاً انضمامها الى ايلي شمالي المعروف بـ ايلي جلادة اثناء نزوله الى الشارع لاستطلاع آراء الناس حول داليدا خليل، فكان التقرير عفوياً ومميزاً.

محدث اليوم الأربعاء الساعة الواحدة بعد الظهر.

نشرت داليدا صورة لوجهها المشوه وعلقت: من “لهون وبس” كانت الرسالة لجميع المصابين بالامراض الجلدية في خطوة تضامنية مؤمنة بجمال الروح و الإرادة و التمسك بالامل الداخلي .. نور القلوب لا تخدشه أمراض الحياة.

1