Search
الأربعاء ١٣ ديسمبر ٢٠١٧

خاص – جنيد زين الدين: اخطأت باستضافة رولا يموت

  خاص – بصراحة: في اطار تلقي الاعلامية باتريسيا هاشم اتصالات ضمن البرنامج الخاص بحلقات التصويت لجوائز الموركس دور والذي تقدمه يومياً من الاثنين الى الجمعة الساعة الرابعة بعد الظهر عبر اثير اذاعة “فايم اف ام”، اطل الفنان الكوميدي جنيد زين الدين في دردشة سريعة عبر الهاتف ليتحدث عن ترشحه ضمن فئة افضل ممثل لبنان لعام 2016 عن دوره في مسلسل “سمرا” ضمن جوائز الموركس دور.

حيث اكد ان دور “ليث” في “سمرا” موجود في الحياة وليس لديه هوية والدولة لا تعترف به ولديه مشاكل ومن اجواء المخيمات والمخرجة رشا شربتجي والكاتبة كلوديا مارشيليان قدما له المساعدة. ولفت “جنيد” انه حاول على قدر المستطاع ان يقدم افضل ما لديه. وشخصية “ليث” علّمت عند الناس لأنه شرير وهذا ما اعتبره تحدٍ بالنسبة له.

وبين الدراما والمسرح مع ماريو باسيل وبرنامج “بي بي شي” اين يجد نفسه اكثر، اشار “جنيد” ان كل عمل له متعة بالنسبة له فبرنامج “بي بي شي” رائع لانه يتمتع بمساحة من الحرية ويواكب كل التطورات الجارية على الساحة اللبنانية. اما المسرح فلذيذ لانه يستقطب شريحة من الجمهور الذي يحضر ليستمتع ويضحك. اما التلفزيون فيختار الانسب له.

وعن جديده، كشف انه يصور “سيتكوم” مصرية لبنانية سورية خليجية سورية وتونسية في ابوظبي.

ورداً على سؤال حول نسبة المشاهدة التي تفاوتت بين “بي بي شي” (LBCI) و “شي ان ان” (الجديد) فهل يوافق على هذا الشيء، اشار “جنيد” ان كل شيء يبدأ على محطة مختلفة ينطلق بشكل مختلف ويحتاج الى بعض الوقت ومُشاهد LBCI غير مُشاهد “الجديد”. واضاف ان “شي ان ان” رُسخ في ذهن المُشاهد لأنه يعرض منذ فترة طويلة والآن برنامج “بي بي شي” بدأ يحصد نسبة مشاهدة عالية ومع الوقت يعمد فريق العمل الى تصحيح الاخطاء كي يحسن في البرنامج.

ورداً على سؤال هل يندم اليوم على استضافة رولا يموت، ردّ “جنيد” ان الفنان يمر دائماً بعدة امور لان ليس هناك احداً كاملاً وكل شخص يريد ان يجرب. وأكد انه لن يكرر هذه التجربة ولن يستضيفها. وهو لا يندم لان معرض للتجارب يومياً.