Search
الأربعاء ١٧ يوليو ٢٠١٩

خاص – جاد شويري: أرفض اخراج فيلمًا أباحيًا او فيديوكليب لفنانة اسرائيلية

670

اطل الفنان جاد شويري في مقابلة شيّقة مع الفنانة أروى ضمن برنامج “تحت السيطرة” عبر شاشة “الجديد”.

ظهر جاد متمكناً وجريئاً وتحت السيطرة خلال الحلقة وأجاب بكل واقعية على الاسئلة، حيث حظيت الحلقة على متابعة عالية خاصة ان جاد شخصية مثيرة للجدل من خلال تصريحاته وأعماله.

في البداية وضمن فقرة السوشال ميديا ورداً على سؤال حول أنجح مخرج كليبات في السينما بين فادي حداد وسعيد الماروق وعادل سرحان؟ أكد جاد انه لم يحضر أي من افلامهم حتى الآن وهذا الموضوع ليس تقليلاً من شأنهم ولكن لم يتسنى له ذلك.

ورداً على سؤال حول رأيه بتصريح الممثلة نادين الراسي عن انها مسلمة ومسيحية في ديانتها؟ اختار جاد اجابة انه معها في ان يحب الانسان كل الاديان وان يتعلم منها.

ورداً على سؤال حول وصول المخرجة نادين لبكي الى العالمية،أكد جاد ان نادين “عرفت القضايا التي يحب ان يشاهدها الغرب”.

ولفت الى انه أجّل تصوير فيلمه السينمائي لأنه يرى ان لديه طاقات كي يقدمها في الموسيقى كمنتج وفنان ومخرج وشغفه لا زال في الموسيقى حالياً.

وضمن الفقرة الافتراضية ورداً على سؤال “في حال طلب منه ان يكون مرافقاً دائماً لاحدى الشخصيات التالية: الفنانة المصرية بوسي، السيدة فيروز، النجمة العالمية مادونا التي اختارها جاد شويري لأنها غيرت قصصاً كثيرة في الفن وهي فنانة معاصرة وسبقت عصرها. كما عبّر عن حبه لبوسي. واكد ان السيدة فيروز في وجدانه وتراثه اللبناني والعربي.

ورداً على سؤال انه في حال طلب منه منتج عالمي اخراج فيلماً اباحياً وبين “أنفذه مع عدم وضع اسمي” أو “اوافق لأنني أحب الجرأة” أو “أرفض الفكرة”.

أجاب مازحاً مع ابتسامة عريضة “حسب مين الممثلين” وحسم جاد خياره دون تردد واختار خانة “ارفض الفكرة” وأشار الى أنه لم يفكر في هذه الفكرة ابداً.

ورداً على سؤال في حال أعجبت به بفتاة وعندما تهرّب منها هددته بقتل نفسها؟ أختار جاد ان يبقى معها لفترة ثم يتركها.

وكشف انه تعرض في حياته لمثل هذا الموقف، الا انه وجّه نصيحة الى الفتاة بأنه لا يحبها ولم يكن لذيذا معها كي تنساه وتتخطى ازمتها.

ورداً على سؤال في حال طلبت منه فنانة أجنبية اخراج كليباً ثم اكتشف لاحقاً انها اسرائيلية؟

أكد جاد الى انه يرفض العرض فوراً لو مهما كان مغرياً لأنه يقف الى جانب بلده.

وكشف جاد انه خلال تصوير كليب ناصيف زيتون في فرنسا “نامي ع صدري” تعرض لموقف صعب حيث غابت الموديل التي كانت ستشارك ناصيف في الكليب ولم يكن لديهم الكثير من الوقت وعندما وقع اختياره على فتاة جميلة تبين انه سبق لها ان مثلت فيلم “erotic” فألغى الموضوع نهائيا وقال “كنا تبهدلنا”.

وحول حياته العملية، ورداً على سؤال حول هل يعتقد ان الاستمرارية في شخص جاد كفنان او ملحن او مخرج؟ أكد جاد انه يختار شخصية المنتج لانه يقوم بالغناء والاخراج والتلحين.

وحول اتهام البعض له في المساهمة بنشر الصورة الهابطة للكليب الرخيص؟ أكد الى انه لا يرى كليباته رخيصة. ولفت الى انه لن يكرر هذه الاعمال بنفس الطريقة الآن لأنه لم يعد مقتنعاً بها.

ورداً على سؤال حول قلة الفنانين المشاركين في كليب جورج وسوف “ملكة جمال الروح”؟ أكد الى انه كان من المقرر ان يظهر 14 فناناً في الكليب ولم يرفض اي فنان الظهور في العمل.

وبالنسبة لحذف مشاهد الاعلامي هشام حداد، اكد جاد ان هشام هو من طلب شخصياً ان يحذف مشاهده من العمل في حال كان هناك أي قناة عليها اعتراض على اسمه.

وأضاف انه وبسبب تحفظ بعض الفنانين بظهورهم في ذات المشهد مع غيرهم فقرر الغاء الفكرة لأنه التمس صعوبة في جمعهم في كليب واحد، واكفى بظهور الوجوه المعروفة.

وأكد ان ابو وديع لم يطلب منه ان يعرف مَنْ مِنْ الفنانين موجود في الكليب وطلب منه ان يتصرف بمعرفته.

وحول حديثه مؤخراً عن تعاونه مع النجمة احلام، عبّر جاد عن انزعاجه خاصة انه تواصل مع احلام لتصوير كليب وبدأ بوضع مجهوده وتعبه الا ان الموضوع لم يصل الى خواتم سعيدة بينهما. واكد انه كان يتمنى ان يظهرها بصورة مختلفة. وفي حال طلبت منه احلام ان يصور كليبًا يقبل دون تردد لانها فنانة لها مكانتها في العالم العربي.

ورداً على سؤال حول أكثر فنانة وثقت بالتعامل معها بشكل أعمى، اختار مايا دياب. وتابع ان نوال الزغبي ويارا وثقتا بالتعامل معه بشكل أعمى في الكليب الثاني.

ورداً على سؤال حول جمال أغنية الفنان وديع الصافي الا ان الكليب لم يحقق مشاهدة كبيرة؟ أكد جاد الى انه لا تعنيه المشاهدة والكليب من أهم اعماله. وشدد الى أنه يفتخر بالعمل مع عملاق كوديع الصافي هو من تراث لبنان الوجداني.

وعن حياته الشخصية:

وحول طفولته، اكد جاد الى أنها مليئة بالشقاء والتعب خاصة بعدما تعرضت عائلته لظرف معين وصعب فوجد نفسه مجبراً على تحمل المسؤولية. كما لفت ان في طفولته تأثر بالنجوم الاجانب.

ورداً على سؤال حول اسباب عدم ارتباطه، أكد انه مرتبط ولم يعلن عن الموضوع. واشار الى انه ليس مقتنعاً جداً بالزواج.

ورداً على سؤال حول أكثر ما يخيفه في المستقبل، أكد جاد انه يخاف كثيراً من الألم الجسدي. كما كشف الى انه سيهب جميع اعضائه بعد وفاته واشار الى انه سيدعو الى حملة تضم وجوهاً معروفة لاجل تشجيع الجميع على وهب أعضائهم كي يساعد الانسان اخيه الانسان في الحياة.

وكشف جاد في نهاية الحلقة الى انه يحب لبنان كثيراً وفي حال لم تستقر الاوضاع فيه قد يفكر في الهجرة.