Search
السبت ٢٤ أغسطس ٢٠١٩

خاص- الى ملك المسارح راغب علامة… كل عام وانت السوبرستار

newragheb

في السابع من حزيران، منذ 57 عاما، وُلد نجم صغير في عائلة متواضعة بات اليوم من أهم نجوم لبنان والعالم العربي. وُلد راغب صبحي علامة ووُلدت معه موهبته الفريدة وصوته المميّز والكاريزما العظيمة التي يستحيل ان تتكرر.

إنه النجم الكبير، السوبرستار راغب علامة، الذي استطاع خلال مسيرته الفنيّة أن يفرض نفسه على الساحة الفنية وبقوة. فبعد مشاركته في برنامج الهواة “استديو الفن” عن فئة الأغنية الشعبية، وحصوله على المركز الأول بجدارة، انطلق علامة في رحلته الفنيّة وبدأ إصدار أجمل الأغنيات، الشعبيّة والرومنسيّة وغيرها، فهو لم يلتزم بلون واحد، إنما قدّم للجمهور أغانٍ متنوعة ومختلفة، نجح من خلالها في الوصول الى قلوبهم وباتت أغنياته تنافس بقوة أهم الأعمال الفنية، كما راح يرددها الكبير والصغير وتحول الى معشوق الملايين حول العالم.

وإلى جانب كونه فنانًا ونجمًا محبوبًا من الكثيرين، هو أيضا زوج وأب استثنائي، احتضن عائلته واهتم بها وحرص الى جانب والدتهما السيدة جيهان علامة على تقديم افضل تربيّة ورعاية لولديهما خالد ولؤي، فباتا اليوم شابين متألقين ناجحين، تجمعهما بوالدهما علاقة صداقة وأخوّة، فيهتمون ببعضهم بعضًا ويساندون بعضهم في كافة الأوقات والمناسبات والظروف.

أيضاً لا يغفل على أحد الحس الوطني الكبير الذي يتمتع به السوبرستار، فكل تغريداته مؤثرة في المجتمع والحياة السياسية والشعب من خلال مواقفه الوطنيّة المشرفة.

استطاع السوبرستار ان يجمع من حوله كل النقّاد والصحافيين الذين أجمعوا على محبته. فمن النادر ان نرى فناناً محبوباً الى هذه الدرجة وليس لديه من كاريهين ان لناحيّة النقّاد أو الاعلام فهو صديق ورفيق وحبيب ضحكات كل الاعلام بالوطن العربي وهو نجمهم المفضّل والمتواضع.

من أسرة موقع “بصراحة” نقول للسوبرستار راغب علامة كل عام وأنت بخير، متمنين له دوام التوفيق والنجاح في حياته الشخصيّة والعمليّة، فالساحة الفنيّة لا تليق إلا به.