Search
الجمعة ٢٣ يونيو ٢٠١٧

خاص – المنتج صادق الصباح ينقل تيم حسن الى الصعيد ويدافع عن الهيبة

خاص – بصراحة: أطل المنتج صادق الصباح في مقابلة خاصة ضمن برنامج “بصراحة” الذي تقدمه الاعلامية باتريسيا هاشم عبر اثير اذاعة “فايم اف ام” كي تبارك له على نجاح مسلسل “الهيبة”، حيث اكد ان فريق عمل مسلسل “الهيبة” وبعد ان قدم “تشيللو” و”نص يوم” بحث عن فكرة قريبة من الناس وجذابة اكثر من كل الاعمال الماضية. واضاف ان الله وفقه بمسلسل “الهيبة”.

ورداً على سؤال هل نجاح “الهيبة” يعود الى قصته الواقعية او لأنه يعرض عبر شاشة لبنانية وهي الـ MTV التي تحاكي الشارعين اللبناني والسوري خاصة بعد المسلسلات التي تم اقتباسها في الفترة الماضية؟

اكد “الصباح” انه ليس ضد موضوع الاقتباس ولكن الدراما بالمجمل عبارة عن 20 itemsيتغيرون كل فترة وشركة الصباح اشتغلت ضمن هذا النطاق. واكد ان عرض الهيبة على “ام تي في” شكل فرقاً ولكن الاهم ان العمل قريب من كل شخص والفكرة عن البؤر الامنية والدولة داخل الدولة جذبت المُشاهد.

وعن شخصية تيم حسن (جبل شيخ الجبل)، اشار ان هذه الشخصية مهمة جداً وفرض شخصيته المحببة، اضافة الى طريقة التقاطه للهجة.

اما نادين ن. نجيم فقال إنها المراة الساحرة والطبيعية بتمثيلها ونادين اختصرت على الشركة قصصاً كثيرة وهي فظيعة لا يستطيع تقييمها ولكنها محترفة جداً.

وتابع “الصباح” ان فريق العمل من المخرج سامر برقاوي فهو استاذ ومشروع ناجح بحد ذاته واستطاع ان يقرأ الورق جيداً.

ورداً على سؤال هل ستكون آخر ثنائية تجمع النجم تيم حسن والنجمة نادين ن. نجيم بعد “تشيللو” و “نص يوم” والآن “الهيبة”، اكد “الصباح” في تصريحه لبرنامج “بصراحة” ان الحالة تفرض بعد ثلاث سنوات من العمل مع بعضهما ان تجد الشركة مخرجاً لبقاً كي يكون لكل واحد منهما مشروعه الجديد على الرغم من جمالهما مع بعضهما خاصة انهما يستاهلان ان يتصدران والنجمين لديهما الامكانيات لذلك، واضاف “الصباح” ان الشركة عندما قررت ان تنفذ مسلسل “الهيبة” مع تيم حسن ونادين نجيم كانت مقررة ان تكون هذه المرة الاخيرة التي يلتقي بها الثنائي، خاصة ان الشركة شعرت ان التكرار قد يكون مفيداً ولكن في مكان ما قد ينتج عنها ردة فعل عكسية.

وكشف “الصباح” ان الشركة لديها مشروعاً جديداً لـ “نجيم” تعمل عليه حالياً. وايضاً الشركة لديها مشروعاً جديداً لـ “حسن” تعمل عليه حالياً.

ورداً على سؤال هل من الممكن ان تنتج شركة “الصباح” لمسلسل “الهيبة” جزءاً ثانياً، كشف المنتج صادق الصباح حصرياً لباتريسيا هاشم ان الشركة تجري بحثاً مطولاً كي تتخذ القرار المناسب في حال كان هناك جزءاً ثانياً كي يتم الاعلان عنه في الحلقة الاخيرة من الهيبة.

وهل صحيح ان هناك انحيازاً للطاقم السوري على حساب اللبنانيين خاصة ان المخرج سامر برقاوي سوري فمن الطبيعي ان يكون تركيزه اكثر على تيم حسن ويقدم له الاولوية بكادراته والكاتب هوزان عكو يقدم له الاولوية بعدد المشاهد؟

لم يوافق صادق الصباح على الكلام بل شرح قائلاً ان عدد مشاهد تيم حسن في “تشييلو ” 110 مشهداً. اما عدد مشاهد نادين نجيم كان 300 مشهداً. اما يوسف الخال كان عدد مشاهده 300 مشهداً. وتابع ان الموضوع لا يقاس بعدد المشاهد اما فيما خص الكادرات فهي وجهة نظر برأيه اما فيما يخص موضوع التحيز السوري، اكد ان الطاقم السوري طاقم محترف وان موضوع الانحيازات بعيد جداً عن الشركة لان الشركة اصبحت عربية اكثر منها لبنانية مع فخره لـ لبنانيته ولكنه يفكر بطريقة مختلفة لمخاطبة العرب وليس منطقة واحدة.

ورداً على سؤال حول من اعترض على المشاهد التي تسيء الى هيبة الدولة وقوى الامن الداخلي من قبل السوريين الذين يعلبون دور الفارين من وجه العدالة في المسلسل، فلماذا سمح اللبناني صادق الصباح ان يسيء الى صورة وهيبة الدولة اللبنانية التي اهتزت امام مواطنين سوريين، على العكس قال “الصباح ” خاصة في مشهد الضابط اللبناني الذي اصر على التأكد ان هناك جثة في السيارة. ولفت ان الواقع هناك هيبات كثيرة في لبنان “ليش حتى نتخبى ورا اصبعنا”. وتابع كاشفاً ان هناك عدة مناطق في الشمال والبقاع متاخمة للحدود السورية واهلها من السوريين واللبنانيين.

ومن منبر “بصراحة” قال “الصباح” ان في موضوع اللبناني السوري انه يجب ان يوسع الشعب آفاقه وافكاره. واكد ان لدينا العديد من المشكلات ولكن في هذه المهنة الفنية فهو يعمل بالفن وبالفكر لذا لا يجب ان ندخل الى الزوايا الضيقة.

وعن سقوط الاعمال العربية المشتركة شعبياً وانحاز المشاهد اللبناني للاعمال اللبنانية لذا هناك سيطرة للاعمال اللبنانية على الشاشات المحلية، هل سيلحق صادق الصباح الموجة؟

موضوع الانتاج العربي المشترك لن يتوقف وهو ليس مع مقولة انه ليس مطلوباً .

وعن مشاريع شركة صادق الصباح القريبة؟

لفت انه يحضر مع تيم حسن مسلسل مصري صعيدي بعنوان “اولاد الحاج نعمان” ودوره مختلف وسيعرض خارج شهر رمضان، اضافة الى مسلسل معه لرمضان 2018 . ويعمل ايضاً على مسلسل لبناني 2018 اخراج شارل شلالا سيعرض خارج رمضان مؤلف من 45 حلقة من كتابة فتاة سورية وفتاة لبنانية





ان مجلّة بصراحة الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة بصراحة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان مجّلة بصراحة الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة بصراحة الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.

*