Search
السبت ١٨ نوفمبر ٢٠١٧

خاص – المنتج زياد الشويري: “ما راح تظبط مع الـ بي سي اي ضرب علاقتي بـ ام تي في .. وعيب”

خاص – بصراحة: بعد ان اثار موقع “بصراحة” الموضوع اثر تفاجؤ المُشاهد ببدء عرض محطتي LBCI و MTV بالتوقيت نفسه الحلقة الاولى من مسلسل “علاقات خاصة” ليلة الاثنين تاريخ 3 تموز الحالي الساعة 8.30 مساءً.

وبعد ان باشرت محطة MTV منذ أيّام بعرض الإعلان الترويجي لمسلسل “علاقات خاصة” معلنةً عن بدء عرضه يوم الإثنين ٣ تموز. ولكن فجأة، ومن دون إعلان مسبق لا على شاشتها ولا عبر موقعها الالكتروني، بدأت الـ Lbci بعرض المسلسل نفسه وبالتوقيت نفسه.

واللافت أنّ شركة online production التي يملكها “زياد الشويري” دعت، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، الى متابعة المسلسل عبر شاشة mtv حصراً. كما أنّ نجوم المسلسل روّجوا لعرضه على الـ mtv عبر حساباتهم على مواقع التواصل الاجتماعي وليس على lbci.

وفِي هذا الإطار، اتصل موقع “بصراحة” بمنتج مسلسل “علاقات خاصة” زياد الشويري لمعرفة تفاصيل الالتباس الذي حصل حيث اكد لنا انه باع عرض اول حصري وعروض متوفرة لمحطة LBCI كذلك باع بحسب حقوقه الشرعية العرض الثاني الحصري لمحطة MTV وان محطة LBCI على علم ببيعه لمحطة المر العرض الثاني الحصري.

واضاف “الشويري” شارحاً ان ربما محطة MTV تأخرت بالعرض الثاني بسبب مرحلة شهر رمضان وحتى قبل شهر رمضان كان هناك منافسة بين الدراما على العرض الاول.

وتابع الشويري متأسفاً ان LBCI على علم بشراء MTV العرض الثاني وعلى علم بتوقيت العرض بسبب الترويج المستمر عبر شاشة المر منذ عدة ايام، فما هو المغزى ان تنتظر LBCI قبل ساعة من العرض على MTV لتكشف انها ستعرض “علاقات خاصة”؟ لا شك ان القصد ليس النية الشريفة في ظل الصراع بين الشاشات.

وشدد ان الذي يحصل ليس لمصلحة الدراما وليس بالشيء الجيد لمحطة LBCI لأن في حال خسرت MTV بعض النقاط هي ايضاً ستخسر في المقابل، فهل ستقول شركة الاحصاء الخاصة بهم انهم تفوقوا بالرايتنغ؟ هذه اهانة للمشاهد. وفي حال كان القصد ان يضربوا علاقة زياد شويري مع MTV “ما راح تظبط معن”.

ولفت ان علاقته مع محطة LBCI ليست جيدة ولكن علاقته مع باقي المحطات ممتازة وليس هناك اي خلاف شخصي مع اي شخص. ولكن وصل الامر مع LBCI الى مرحلة لم يعد السكوت عنها ينفع خاصة ان لديه حقوق وتم التعاطي مع شركته، التي كان لها الفضل بالانتاج الجيد الذي عرض على LBCI، بطريقة غير جيدة خاصة بعد ان قدم عدة فرص على مدار سنوات.

ولفت ان هذه ليست منافسة شريفة وانه كمنتج مستفيد خاصة ان هناك محطتين مهمتين في لبنان تعرضان العمل ولكن من الناحية الاخلاقية لا يفرح لان هذه ليست منافسة شريفة “عيب”. وتابع “هل يريدون ان يخلقوا مشكلة بيني وبين MTV وان تخسر الاخيرة اموالها. واكد انه لن يحصل اي مشكلة بين “الشويري” وMTV بالاضافة الى ان هذا الموضوع سبب اضراراً للدراما اللبنانية.

وعن اعماله الجديدة مع محطة MTV، اكد انه يعمل على ثلاث مسلسلات للمحطة وهي “50 الف” و “المحرومين” ومسلسل ثالث للعام 2018 سيكشف عن تفاصيله لاحقاً.

وكشف لنا انه يعمل على مسلسل لشهر رمضان 2018 مع العلم انه لا يخوض السباق الرمضاني ولكن محطة MTV طلبت منه عملاً للشهر الفضيل.