Search
الأحد ١٥ سبتمبر ٢٠١٩

حملة الحدّ من الإبتزاز الإلكتروني تطلق أول نشاط لها

670

أطلقت حملة “الحدّ من الإبتزاز الإلكتروني” أول ورشة عمل وجلسة حوار لها في المكتبة الوطنية في بعقلين الشوف، بدعم ورعاية المجلس البلدي في عين وزين.

ورشة العمل تضمنت نشاطات توعوية للمراهقين وأهلهم، وشدّدت على تفعيل التواصل وكيفية قضاء الوقت بعيداً عن الإنترنت وكيفية التعامل عند الإبتزاز.

جلسة الحوار ضمّت  رئيس جمعية المعلوماتيين المحترفين في لبنان الأستاذ ربيع بعلبكي،  خبيرة المعلوماتية المحلّفة لدى المحاكم والأستاذة الجامعية هناء أبو جريش، مساعد رئيس مكتب مكافحة جرائم المعلوماتية النقيب الدكتور أيمن تاج الدين، ودكتورة الأمراض النفسية والعقلية نداء أبو سعيد…  وتم التركيز بالجلسة على جرائم المعلوماتية، السمعة الرقمية، التأثيرات النفسية على المبتنز، وكيفية التعامل مع القضايا من قبل مكتب جرائم المعلوماتية.

حملة الحدّ من الإبتزاز الإلكتروني أطلقتها وأسستها الصحافية لطيفة الحسنية، وتوجّهت بأهدافها نحو المراهقين والأطفال لتنتقل منها إلى دعم ضحايا الإبتزاز من خلال حلّ قضاياهم ومساندتهم.

إنطلقت  الحملة عبر موقع تويتر في هاشتاغ  #ما_يبتزك_نحن_حدك، ولاقت تفاعلاً قوياً كونها الحملة الأولى على صعيد لبنان والعالم العربي؛ وانضم إليها متطوعون وأخصائيون إجتماعيون ونفسيون وناشطون؛

الحسنية أشارت خلال عدة مقابلات صحافية أنّ الحملة لا تقتصر على ورشة عمل وجلسة حوار بل ستعقبها نشاطات في المستقبل لتوعية المراهقين على كيفية إستخدام مواقع التواصل وستكمل ذلك عبر لقاءات ومخيمات وتخصيص جلسات خاصة بذلك في المدارس؛

كما أشارت الحسنية خلال إطلالاتها الإعلامية إلى عدة قضايا إبتزاز تم حلّها من خلال الحملة؛ وأعلنت عن رقم للتواصل معها: 03502721

يُذكر أن الإعلام اللبناني والعربي تناول الحملة بشكل موسّع لأنها المبادرة الأولى على صعيد العالم العربي.

جلسة الحوار أدارتها الصحافية لطيفة الحسنية، فيما ساهم بورشة العمل:

_ منسقة الورشة مايا الحسنية

_ المتخصصة برياض الأطفال ريم الحسنية

_ المعالجة النفسية ناديا ربح

_ الناشطة ألين الحسنية

_ الناشطة ماغي الحسنية

_ الناشطة كارن الحسنية

_ الناشطة جويل أبو شقرا

_ قسم الناشئين والشباب في الصليب الأحمر اللبناني