Search
الأربعاء ١٣ ديسمبر ٢٠١٧

جمعية “كن هادي” تقود حملة توعية جديدة عن مخاطر السرعة

بمناسبة عيد العشاق، تقيم جمعية “كُن هادي” مؤتمراً صحفياً بتاريخ 11/2/2015 الساعة الحادية عشرة والنصف، في منطقة الأشرفية، شارع شارل مالك، برج السفارة الهولندية سابقاً، مقابل وديع مراد، الطابق السابع حيث ستعلن سفيرة جمعية “كُن هادي”، السيدة إيناس أبو عيّاش، عن إطلاق حملة توعية عن مخاطر السرعة من خلال إجراء مبارات في بعض المجمّعات التجارية ومناطق السهر وقد دعت الجمعية كافة وسائل الاعلام لتغطية هذا الحدث الاجتماعي والاهتمام بموضوع السلامة المرورية.

وتقوم فكرة حملة التوعية عن شاب يقود عادة سيارته بسرعة للتأثير ولجذب الصبايا، بينما ترى في ذلك معظم الصبايا أن هذا السلوك يدل على عدم النضوج والتهوّر وعدم المسؤولية. اما في الحُب مثلاً، الأمور أكثر جمالاً عند القيام بها ببطء وبتروّي وبسلاسة وعدم إستعجال الأمور.

كما ان الجمعية ستقوم بإجراء إستفتاء عبر وسائل التواصل الإجتماعي يثبت الفكرة أعلاه. بالاضافة الى إجراء مسابقة “لأطول غمرة” وذلك في المجمّعات التجارية ومناطق السهر يوم عيد العشّاق.