Search
الثلاثاء ١٧ يوليو ٢٠١٨

تغطية- هستيريا جماهيرية في حفل النجم وائل كفوري في مهرجانات صيف جونيه

670
أحيا النجم وائل كفوري حفلاً غنائيًا حابساً للانفاس وذلك يوم امس السبت 23 حزيران/يونيو، ضمن فعاليات مهرجانات صيف جونية داخل حرم جامعة روح القدس الكسليك بحضور النائب شامل روكز وشخصيات اجتماعية بارزة في منطقة جونية، بالإضافة الى جمهور وائل الكبير الذي اتى من مختلف المناطق لحضور هذه السهرة المميزة وهي الوحيدة له ضمن نطاق جبل لبنان وهي السياسة الجديدة التي تعتمدها ادارة اعمال وائل هذا العام اذ ستقتصر مهرجاناته على اربع فقط على كامل الاراضي اللبنانية .

امتلأت المدرجات بالمعجبين المتلهفين لرؤية نجمهم المفضل حيث انتظروا لحظة اطلالته على المسرح بفارغ الصبر، وحين أطل هتف الجميع باسمه كما علت أصواتهم مرحبين به.

اقتحم وائل كفوري المسرح على وقع الهتاف والتصفيق الحار وافتتح الحفل  بموال وألاغنية الوطنية “بكتب اسمك يا بلادي” للفنان الكبير جوزيف عازار، وتزينت الشاشة الكبيرة التي كانت في وسط المسرح بالعلم اللبناني.

انتقل بعدها لتقديم باقة منوعة من اجل اغنياته حيث تنقل بين الجديدة منها والقديمة الشهيرة التي لا يزال الناس يرددونها حتّى اليوم فتحولوا الى كورس لوائل خلال الحفل بمشهد مؤثر جداً.

وكان لوائل كفوري كلمة على المسرح فقال “ليس هناك اجمل من ان افتتح حفلاتي على مسرح الجامعة التي تخرجت منها “روح القدس” وهل هناك اجمل من ان ابدأ حفلاتي من كسروان”. كما وعد الحاضرين بسهرة جميلة ورحب بحضور النائب شامل روكز.

وتابع الغناء وقدّم أجمل أغانيه مثل “لو حبنا غلطة”، “قولك غلط”، “كذابين”، “غدرتيني”، “وقت البنساكِ”.كما فاجأ الحضور بتقديمه اغنية للسيدة فيروز وهي “امي نامت ع بكير” وردد الجمهور كلماتها معه.

وختم وائل السهرة بأغنيته الجديدة “أخدت القرار” التي تصدرت المراتب الأولى وتخطت المليون مشاهدة على قناته على موقع يوتيوب.

كما فاجأ المنظمون وائل بقالب حلوى كبير رسمت عليه صورته احتفالاً بنجاح أغنيته الجديدة.

وأشعل النجم وائل كفوري الأجواء حيث استمتع الحضور بليلة مميزة بسماع صوته القوي، كما رقصوا ورددوا معه كلمات أغانيه.

وكان لافتا صعود شابة من جمهوره على المسرح لالتقاط “السلفي” معه، وقبل وائل ذلك برحابة صدر وقال “لنأخذها مع كل الجمهور”.

وأعجب “كفوري” بحفظ الجمهور لأغنيته الجديدة “أخدت القرار” كاملة، فكرّر غنائها عدة مرات وكانت سعادته واضحة على وجهه، ما يؤكد تحقيق الاغنية النجاح المدوّي.

الحفلة كانت ناجحة بكل المقاييس، من التنظيم الذي كان اكثر من المتوقع ورائع لناحية الصوت والاضاءة والمكان، ثم لناحية الجمهور الذي كان متلهفاً للاستمتاع بهذه السهرة، وصولاً الى ادارة المهرجان التي عملت على استقطاب نجم كبير يتمتع بشعبية كبيرة ليحيي حفلة ضمن مهرجانات صيف جونيه كالنجم وائل كفوري.

موقع “بصراحة” كان الراعي الاعلامي الرسمي للحفلة وقد واكبها بالتغطية عبر جميع حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي. وقد لفتنا تفاعل الجمهور من مختلف الدول العربية ومن لبنان مع كل الفيديوهات التي تم نشرها خاصة ان هناك الكثيرين ممن لم يتمكنوا من حضور السهرة، فاستطاع موقعنا ان ينقل اجواء السهرة الحماسية والرائعة والمميزة الى كل الجمهور.