Search
Monday 10 August 2020
  • :
  • :

تغطية خاصة- رابعة الزيات تشرح أسباب توقفها عن تقديم نشرة أخبار الجديد

بإطلالة جميلة ورقيقة مغلفة بالهدوء استضاف الإعلامي “طوني خليفة” في حلقة الأمس من برنامج “للنشر” الإعلامية رابعة الزيات ليناقش معها الأسباب الحقيقية وراء انسحابها من تقديم نشرة أخبار تلفزيون الجديد بعد ست نشرات وثلاث موجزات إخبارية فقط،، وتساءل “طوني” هل من حق الإعلامي المهم أن يجرب على الهواء، أم هي أبعاد سياسية فرضها عليها ارتباطها بزاهي وهبي الإعلامي المنتمي لقناة المستقبل التي تنتمي سياسياً للرئيس سعد الحريري إثر ضغوط مورست عليه، أم أنه مجرد إخفاق تداركته إدارة تلفزيون الجديد منذ بدايته. كل هذا و أكثر وضحته رابعة الزيات في إطلالتها السريعة وقالت بأن انسحابها من تقديم نشرة الأخبار بعد تجربتها المتواضعة بها جاء إثر خوفها من الاستمرار في شيء لم تجد نفسها فيه وفضلت الاستمرار في شيء آخر تحبه، حيث قالت بأنها ما زالت منتمية لأسرة قناة “الجديد” ولكن ليس لإدارة الأخبار التي عبرت عن مدى استيائها من فراقها لهم، إلا أنها الآن بصدد التحضير لبرنامج من نوع آخر تعود به لتقديم البرامج الذي اعتبرته عشقها ومكان إبداعها وعطاءها ووصفت برنامجها المرتقب بأنه سيكون منوع نبضه سريع ينقل مواضيع من الحياة.

أبدت رابعة استياءها من تلميحات البعض إلى أن سبب مغادرتها الأخبار ضغوط مورست على زاهي وهبي المنتمي لأسرة قناة “المستقبل” وقالت بأن علاقة زاهي بالمستقبل أرقى من ذلك ولا يمكن لقناة أعطت لشخص حرية إعلامية مطلقة أن تعود وتمارس ضغوط عليه كما قالت بأن العلاقة بينها وبين زاهي أصلاً راقية لدرجة غير مسموح فيها وصول الأمور بينهما لهذا الحد.

وأكدت رابعة أن إشاعات مغادرة زاهي لقناة “المستقبل” قريباً ما هي إلا اشاعة لا تمت للواقع بصلة حيث اعتبرت انتماء زاهي “للمستقبل” أمر غير قابل للتشكيك وتمنت أن تجتمع معه يوماً في برنامج ما يقدماه سوياً ووعدت بأن تستضيفه يوماً معها في أحد برامجها.