Search
الثلاثاء ١٢ ديسمبر ٢٠١٧

تطور جديد ومهم في قضية سعد لمجرد، هل اقتربت براءته؟

بعد ان وافق قاضي التحقيق بمحكمة باريس على منح السراح المؤقت للنجم المغربي سعد لمجرد مع الخضوع لإقامة جبرية في انتظار محاكمته، بعد حوالي 6 أشهر من اعتقاله بسجن فلوري ميروجي بباريس على خلفية اتهامه من فتاة فرنسية باغتصابها واستعمال العنف معها.

تطور جديد في قضية “لمجرد” وذلك بعدما قرر القضاء الفرنسي ازالة السوار الالكتروني والذي كان القاضي قد امر بوضعه بعد اطلاق سراجه المؤقت حيث كان ممنوع على “لمجرد” ازالته او يتعرض للملاحقة القانونية باعتباره خرقاً لشروط اطلاق السراح.

اذا سعد لمجرد خرج من اطار المراقبة القانونية الذي فرضها عليه القانون الفرنسي واصبح يتحرك بحرية اكثر في المناطق المتواجد فيها منذ اطلاق سراحه في شهر نيسان/ابريل الفائت.

مصادر خاصة لـ “اي تي بالعربي” اكدت ان كل هذه المؤشرات الايجابية ستكون نتيجتها تبرأته من التهمة الموجهة اليه وان “سعد” سيعود قريباً الى المغرب ولحياته الطبيعية ومشاريعه الفنية.

نذكر ان “لمجرد” كان قد اطلق في آب/اغسطس الفائت اول اغنية له بعد اطلاق سراحه تحمل إسم Let Go “هيا لنذهب” على قناته الرسمية عبر موقع يوتيوب. الاغنية من كلمات وألحان سعد لمجرد، توزيع جلال الحمداوي. والكليب حمل توقيع المخرج “الكسندر دا سيلفا”. ويعتبر العمل الجديد هو بمثابة العودة الرسمية لصاحب اغنية “المعلم” بعد قضية التحرّش التي واجهته أواخر العام الفائت في فرنسا وأدّت إلى سجنه لأشهر عدّة.