Search
الأربعاء ٢٦ يوليو ٢٠١٧

بن أفليك وجنيفر غارنر يتقدمان بطلب الطلاق رسمياً

تقدم كل من الممثل الأميركي بن أفليك وزوجته الممثلة الأميركية جنيفر غارنر رسمياً بطلب الطلاق للمحكمة بعد نحو عامين من انفصالهما وذلك بحسب ما ذكرت صحيفة “لوس انجلوس تايمز”.

وقالت الصحيفة في وقت متأخر يوم الخميس إن خلافات لا يمكن حلها بين نجمي هوليوود الشهيرين وردت في الأوراق المقدمة للمحكمة العليا في لوس أنجلوس حيث قدمت غارنر طلب الطلاق وقدم بن أفليك رده.

وتسعى جارنر وبن أفليك البالغان من العمر 44 عاماً إلى الحضانة المشتركة لأطفالهما الثلاثة.

واشترك بن أفليك وغارنر في بطولة فيلم (ديرديفيل) في 2003 وتزوجا في عام 2005. وأعلنا عزمهما الطلاق في عام 2015.