Search
Tuesday 4 August 2020
  • :
  • :

بعد المشاركة في المهرجان الخليجي بالدوحة، ثقافة وفنون الأحساء تكرم طاقم مسرحية البندقية

أقامت جمعية الثقافة والفنون بالأحساء مساء يوم الأربعاء الماضي الحفل التكريمي للمشاركين في مسرحية ” البندقية ” في مهرجان المسرح الخليجي للفرق الأهلية في دولة قطر، المسرحية من تأليف الكاتب عبدالعزيز الطايع وسينوغرافيا واخراج سلطان النوه ، حيث بدأ الحفل بكلمة ترحيبية بالحضور من مقرر لجنة الفنون المسرحية نوح الجمعان مرحباً بالنجاح المستحق للمسرحيين الشباب الذين أثبتوا بأن المسرح السعودي قادراً على تحقيق نجاحات عده بكل ممثليه ونجومه ، واستدعى مدير الجمعية الأستاذ سامي بن عبداللطيف الجمعان ورئيس مجلس ادارة جمعية المسرحيين السعوديين الأستاذ أحمد الهذيل لتكريم المشاركين في العمل ، وكان الفنان يوسف الخميس أول المكرمين في الحفل من جمعية الثقافة والفنون بالأحساء نظير تكريمه في مهرجان المسرح الخليجي للفرق الأهلية في دولة قطر ، بعدها تم تكريم الفنان سلطان النوه لتتويجه بجائزة أفضل سينوغرافيا في المهرجان ، وكانت كلمة الفنان المخضرم أحمد النوه بأنني بالأمس كنت أمسك بيدي أبني سلطان ليرى الجمعية وأبداعات زملائي الفنانين، واليوم يدعوني لتكريمه في نفس المقر وهذا فضل من الله وبدعم من ادارة وأعضاء الجمعية الأوفياء، فيما تم تكريم فريق العمل وهم : الفنان منصور الذكرالله ، الفنان خالد الخليفه ، والممثلين الشباب كلاً من : عبدالرحمن المزيعل ، عثمان الدحيلان ، عبدالعزيز بوسهيل، حيدر الوحيمد، صالح الخشرم ، عماد البريه، كذلك تكريم مؤلف العمل عبدالعزيز الطايع ، والفنيين : زكريا المؤمني ، نوح الجمعان، عبدالله التركي ، أحمد القعيمي ، بعدها كانت لرئيس جمعية المسرحيين السعوديين أحمد الهذيل كلمة بهذا الحفل الذي جمع أعضاء الجمعيتين للثقافة والفنون والمسرحيين السعوديين والمشاركين في مسرحية البندقية وقال : سعيد بتواجدي بين أهلي في الأحساء فهناك أرتباط كبير يجمعني مع هذه البقعة وأهلها الطيبين منذ سنوات عديدة، وتكريم البندقية غير مستغرب كون العمل نتاج المسرح السعودي واستحقاق جائزة أفضل سينوغرافيا ماهو الا دليل على العمل ونجاحاته ، بعدها ذكر مدير جمعية الثقافة والفنون بالأحساء سامي بن عبداللطيف الجمعان أن طاقم المسرحية محل ثقة من خلال تمثيلهم المملكة في المهرجان الخليجي وأستحقاق جائزة أفضل سينوغرافيا للمخرج المبدع سلطان النوه ولاشك أن فريق العمل والقائمين عليه أثبتوا جدارتهم بعد ثناء اللجنة الدائمة بالمهرجان، وهذا الشيء لم يكن غريب بالنسبة للجماهير كونهم تعودوا على أبناء الأحساء تقديم ماهو الأفضل على خشبة المسرح والعديد من الإبداعات في المجالات الأخرى، بعدها أختتم الحفل بتناول وجبة العشاء المعدة لهذه المناسبة وأخذ الصور التذكارية بين الجميع .