Search
الثلاثاء ٢٠ نوفمبر ٢٠١٨

بعد اتهامها بالتطبيع، ريما فقيه ترد: انا لبنانية اليوم وغداً وكل يوم

أطلّت رئيسة لجنة ملكة جمال لبنان ريما فقيه صليبي من داخل إستوديوهات الأخبار في الـMtv، حيث اعلنت عن تفاصيل جديدة مُتعلّقة بمُسابقة ملكة جمال لبنان لعام 2018 والتي سيتمّ عرضها حصرياً عبر شاشة المر بتاريخ 30 ايلول/سبتمبر الحالي.

وكشفت “فقيه” عن انضمام ملكة جمال الكون لعام 2017 “ديمي لي بيترز” الى لجنة تحكيم ملكة جمال لبنان 2018 كي تكون جزءاً من هذه اللجنة لأول مرة.

وقبل الختام، تحدثت ملكة جمال اميركا لعام 2010 حول الموضوع الذي اثير في الساعات الاخيرة وذلك بعد مشاركتها في التحدّي على مواقع التواصل مع عارضة أزياء إسرائيلية تدعى Tammyfyi.

واكدت ريما انها لبنانية ولبنان في قلبها وهي من قرية جنوبية وقد سافرت الى اميركا عندما بلغت سن السابعة. واضافت ان في اميركا لا احد يسأل عن دينه او عرقه. وشددت انها اينما سافرت لا تتدخل في السياسة وتتحدث فقط في الجمال والسلام وهذا ما حملته معها الى لبنان.

كما اكدت “فقيه” ان الجمهور فهم موضوع التحدي على مواقع التواصل بطريقة خاطئة. ولفتت الى انها حذفت هذا التحدي لان لديها احتراماً لشعبها وبلدها ولكن هي لبنانية ومن الجنوب اللبناني وفي قلبها لبنان.

واشارت الى انها اتت الى لبنان منذ اربع سنوات مع زوجها كي تستثمر فيه وكي تأخذ مسابقة ملكة جمال لبنان من اجل ان تقدم وجهاً جميلاً عن مستقبل لبنان ولن تدع اي شخص يأخذ منها هذا الطموح فهي لبنانية اليوم وغداً وكل يوم.

نذكر ان عارضة الازياء الاسرائيلية قامت بدعوة “ريما فقيه” لتحدّي#TheAwesomeChallenge  على صفحتها على انستغرام، لتتتحدث عن بعض الصعوبات التي تعرّضت لها في حياتها. قبلت ريما الدعوة وقامت بالتحدي ما عرضها لهجوم عنيف وانتقاد كبير لمساهمتها في التطبيع مع العدو الاسرائيلي.