Search
الأربعاء ٢١ نوفمبر ٢٠١٨

بالصور – تحت عنوان (قيادات نسائية عربية شابة-صوت المستقبل)، إطلاق مبادرة المنتدى العربي الدولي للمرأة

عقد المنتدى العربي الدولي للمرأة (AIWF) بالتعاون مع بي دبليو سي (PwC) ومعهد الدراسات النسائية في العالم العربيIWSAW) ) مؤتمراً لإطلاق مبادرة تحت عنوان “قيادات نسائية عربية شابة – صوت المستقبل”. عقد المؤتمر يوم الخميس الواقع فيه 20 أيلول2012 في حرم الجامعة اللبنانية الأميركية في بيروت وحضرته معالي الوزيرة السابقة السيدة منى عفيش ممثلةً السيدة الأولى وفاء سليمان. هذا الحدث هو الثاني ضمن سلسلة برامج المنتدى العربي الدولي للمرأة المخطط لها لهذا العام ، و الذي يهدف إلى مساعدة أكبر مجموعة من القيادات النسائية الشابة في لبنان والمنطقة على تعزيز مهاراتهن القيادية لرفع مساهمتهن في عالم الأعمال والمجتمع ككل.

ومن أهداف المؤتمر الرئيسية مساعدة القيادات النسائية الشابة في المنطقة على فهم دور المساواة الجندرية في استيعاب الفرص السياسية والإقتصادية والإجتماعية المتوفرة لها في الوطن العربي. كما يهدف المؤتمر إلى توفير الفرص المثالية للمشاركين للاطلاع على أفضل الأساليب لتحويل العوائق والمصاعب التي تواجه المرأة إلى قصص نجاح وفرص تطويرية. ويعتبر المؤتمر منبراً للنساء الشابات الطموحات للمشاركة والتواصل مع غيرهن من نساء في مناصب قيادية رائدة في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية في العالم العربي في ظل اكتسابهن المعرفة عن صفات المرأة القيادية في القرن الواحد والعشرين.

وحضر المؤتمر قرابة 130 مشاركاً من لبنان، ودولة الإمارات العربية المتحدة، مصر، المملكة العربية السعودية، قطر والمملكة المتحدة، إلى جانب شخصيات بارزة ومتحدثين من القطاعين العام والخاص ومؤسسات المجتمع المدني. ضمت لائحة المتحدثين الرئيسيين مؤسسة ورئيسة المنتدى العربي الدولي للمرأة (AIWF) هيفاء الفاهوم الكيلاني، والشريك الرئيسي في PwCلبنان كميل سفري، ومعالي وزيرة المالية السابقة في لبنان ريا حفار الحسن، والمحامية المتخصصة في قوانين الأسرة والشريعة في لبنان دالا مصباح غندور، والعضو المنتدب في شركة (Pharmamed) في لبنان حنان صعب، ومساعدة البرامج في قسم الأمن الإقليمي في معهد الشرق والغرب في بلجيكا جويل رزق.

كما ضمت لائحة المتحدثين الرئيسيين في المؤتمر الأستاذة المساعدة في مادة السلوك التنظيمي وعلم النفس التنظيمي في كلية سليمان عليان لإدارة الأعمال في الجامعة الأمريكية في بيروت الدكتورة شارلوت كرم، والرئيسة التنفيذية لمؤسسة (المهندس الصغير) في لبنان الدكتورة رنا شميتيللي، والمديرة الأولى في ديوان ولي عهد إمارة أبوظبي في دولة الإمارات العربية المتحدة الدكتورة منى حمامي. وشاركت في الحلقات الدراسية مؤسستي “استوديو ترينستيشن” في لبنان رافا شبطيني وهبة صفي الدين، ومديرة معهد الدراسات النسائية في العالم العربي (IWSAW) في الجامعة الأمريكية في بيروت (LAU)الدكتورة ديما دبوس- سنسنيغ، ومستشار الشؤون الإقتصادية في رئاسة مجلس الوزراء في لبنان علا محمد صيداني، والمديرة الأولى لقسم الامتيازات والقدرة التجارية ووحدة المبيعات في شركة بيبسي كولا في الشرق الأوسط وأفريقيا وحدة الأعمال (EMA BU) في لبنان جمانة سالم، ومديرة مركز سمارت في لبنان رندة ياسر، ومديرة المسؤولية الاجتماعية للشركات في شركة (DLA Piper) في المملكة المتحدة وأوروبا وفاء ترنوفسكا، والانسة نورما تقي شريكة في PwC الامارات العربية المتحدة ، والرئيسة التنفيذية ومؤسسة شركة (TAGbrands) في لبنان مايا قرنوح، ومنسقة برنامج البنك الدولي للتنمية البشرية في لبنان وسوريا والأردن حنين السيد. وقد أدارت جلسات الحوار الإعلامية عليا ابراهيم مراسلة قناة العربية في لبنان.

وبمناسبة انعقاد المؤتمر، أفادت مؤسسة ورئيسة المنتدى العربي الدولي للمرأة، هيفاء الفاهوم الكيلاني: “أكد المنتدى خلال العقد الماضي إيمانه الشديد بضرورة اعتماد الحكومات العربية استراتيجية شاملة للتنمية المستدامة تركز على العنصر البشري وأهمية النساء والشباب بذلك. كما يأتي في سلم أولوياتنا دعم المبادرات الموجهة نحو الارتقاء بقدرات النساء والشباب وتنمية خبراتهم المهنية من أجل تحقيق التنمية المستدامة والازدهار في العالم العربي”.

وأضافت السيدة الكيلاني، “لقد سلط المؤتمر الضوء من خلال متحدثيه البارزين ومحتواه الغني على الدور المحوري الذي تلعبه القيادة والتنمية الاقتصادية في تقليص الفجوات في المجتمات. ويعتز المنتدى بالحضور الرفيع من المتحدثين الكرام ويقدر مشاركتهم القيمة من خلال سرد تجاربهم الخاصة وقصص نجاحهم مما ساعد على إيصال رسالتنا وتحقيق اهدافنا من هذا المنتدى عبر خلق جلسات حوار تفاعلية مليئة بالمعرفة”.

وأكدت السيدة الكيلاني أن المنتدى العربي الدولي للمرأة يقدر تعاونه مع بي دبليو سي (PwC) ومع الشركاء العالميين للمنتدى في هذه المبادرة الهامة التي تطرح جيلا جديدا من المبادئ المشتركة التي تشجع الرياديين الشباب على تعزيز مساهمتها في المجتمع بالإضافة الى تنمية وصقل مهاراتهم في القيادة الفعالة.

من جانبه، قال كميل سفري، الشريك الرئيسي في PwC لبنان: “لدينا قناعة راسخة أنه ينبغي منح المحترفين من رجال و نساء كل الفرص المتاحة ليطوروا أنفسهم ويصقلوا مهاراتهم.و نحن، في بي دبليو سي، نستثمر وقتنا ومواردنا وخبرتنا دائماً، حيثما وجدنا طاقات دفينة، و ذلك في سبيل تمكين الأفراد من تحقيق إمكاناتهم الكامنة. و لتفهمنا احتياجات و مسؤوليات المرأة خارج العمل ؛ شركتنا مع المنتدى العربي الدولي للمرأة (AIWF) و مختلف المبادرات الهادفة تؤكد على دعمنا وتشجيعنا لسيدات العمال المجتهدات”.

وأضاف سفري: “على الرغم من التفاوت والضغوطات التي تواجهها المرأة في مختلف مراحل تربيتها وتعليمها، نرى أن عدداً متزايداً من النساء يبرعن في مهنتهن ويتقدمن أقرانهن في مكان العمل. فماذا لو حصلت المرأة على التوجيهات المناسبة والدعم الذي تستحقه؟”

من جهته، قال رئيس الجامعة اللبنانية الأميركية، الدكتور جوزيف جبرا: “يركز هذا المؤتمر على مبادرة المنتدى الهادفة إلى تمكين النساء القادة اللواتي يبشرن بمستقبل واعد في المنطقة. وأهمية هذا المؤتمر واضحة لأنها تحضر المرأة الشابة وذات الخبرة بهدف العمل على سد الثغرات التي تحول دون وصول النساء الى مرتبة متقدمة في المجال المالي والاقتصادي والسياسي وسواها في العالم العربي”.

وأضاف الدكتور جبرا قائلاً: “أن قيادة الحس المشترك في عقول الرجال للوصول الى مستقبل لهذه المنطقة مهم جداً وعلينا أن نوفر الفرص كلها للشابات للحصول على تعليم متقدم يمكنهن من لعب دور ايجابي في تطوير المجتمعات العربية. فنظرةً الى عناوين هذا المؤتمر كافية كي تعطينا فكرة عن مدى أهميته، علماً أن العالم العربي لم يبلغ وقتاً يحتاج فيه الى القيادة النسائية كما هو حاله اليوم، فهو يواجه تحديات كثيرة، وهو الدور المتاح للمرأة المثقفة والقادرة، نساء بعقول منظمة وقلوب كبيرة قادرات على تحقيق الفرق المنشود”

وتابع الدكتور جبرا أن التعاون يشكل الوسيلة الأفضل لخدمة القضايا النبيلة في المجتمع، وهذا بالضبط ما يفعله المنتدى العربي للمرأة بالتعاون مع بي دبليو سي (PwC) ومعهد الدراسات النسائية في العالم العربي (IWSAW).

والجدير بالذكر، ان جلسات المؤتمر اشتملت على حقبة واسعة من المواضيع والمحاور البارزة والحوارات المهمة وأهمها “تعريف برنامج المنتدى العربي الدولي للمرأة – PwC للقيادات العربية الشابة”، و”تحويل العوائق الى فرص”، “التحديات والفرص للقيادات النسائية الشابة”، “برنامج رؤية PwC للقيادات النسائية الشابة”، “كيفية بناء القدرات عن طريق الارشاد والتدريب”، “معاني وأشكال القيادة”، “أهمية القيادات النسائية الشابة”، “النساء وقوة شبكات التواصل الاجتماعي”، واخيرا “المسؤولية الاجتماعية والطريق الى الأمام”.