Search
Tuesday 14 July 2020
  • :
  • :

الامير هاري وزوجته يردان على الرئيس الاميركي

قبل ساعات غرّد الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، مشيراً إن بلاده لن تدفع تكلفة توفير الحماية الأمنية للأمير البريطاني هاري وزوجته ميغان اللذين استقر بهما المقام في لوس أنجلوس.

لاحقاً ردّ الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل على تصريح ترامب في بيان، تحدثا فيه إنهما ليس لديهما أي خطط لمطالبة الإدارة الأميركية بالمساعدة في تحمل التكاليف الأمنية.

وكانت صحيفة ذا صن البريطانية قد اشارت إن الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل تركا كندا وانتقلا إلى لوس انجلوس حيث يعتزمان اتخاذ بيت دائم بعد تخليهما عن مهامهما الملكية.

وبحسب الصحيفة ان هذه الخطوة كان مخططًا لها منذ فترة بعدما أدركا أن كندا لن تكون مناسبة لعدة أسباب وهما يريدان أن يقيما بمنطقة لوس انجلوس، هي المكان الذي نشأت فيه ميغان ماركل، ولا تزال والدتها دوريا تعيش هناك.

وسيتوقف هاري وزوجته عن الاضطلاع بمهامها الملكية في نهاية آذار/مارس وسيشرعان في دور جديد تقدمي يتركز أساسا في أميركا الشمالية ويهدفان أن يتيح لهما الاعتماد مادياً على نفسيهما.

ويعيش الزوجان منذ شهور مع ابنهما آرتشي في جزيرة فانكوفر في كندا.

نذكر ان ميغان ماركل كانت قد انتقدت ترامب خلال حملته الانتخابية في 2016 ووصفته بأنه مثير للانقسام ويكره النساء. وتزوجت ميغان الأمير هاري حفيد الملكة إليزابيث في 2018.

وعلق ترامب العام الماضي على انتقاد ميغان قائلا ”لا أعرف هذا. ماذا يمكن أن أقول؟ لم أكن أعرف أنها بغيضة“. لكن ترامب تمنى لها أيضا التوفيق في حياتها الجديدة كعضو في العائلة الملكية البريطانية.