Search
السبت ٢٢ سبتمبر ٢٠١٨

اعتقال فنان اماراتي في المغرب بين الحقيقة والاشاعة

670

تضج مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية بخبر القاء القبض على الفنان الإماراتي عيضة المنهالي في المغرب بتهمة الدعارة.

ونفى سفير الألحان الفنان الإماراتي فايز السعيد، لـ “الامارات اليوم” الشائعات التي تم تداولها اليوم على وسائل التواصل الإجتماعي حول خبر اعتقال الفنان. وأكد السعيد أن لا صحة لما يتم تداوله عن خبر احتجاز الفنان الإماراتي في المغرب وأنها مجرد إشاعات مغرضة أرادت أن تطال الفنان. واكد “السعيد” انه اتصل شخصيًا بصديقه الفنان عيضة المنهالي اليوم في مكان إقامته بالمغرب، وأكد له أنه بخير ويستمتع بعطلته السنوية مع الاصدقاء.

كثيرون على مواقع التواصل الاجتماعي صدموا بالخبر ولم يقتنعوا خاصة ان “المنهالي” لم يطل بنفسه لينفي الخبر ويحدد التاريخ.

وفي زيارة سريعة الى حساب “المنهالي” عبر موقع انستغرام نرى انه يستمتع بوقته عبر نشره لمجموعة من الفيديوهات من اجواء رحلته الى مراكش ولكن من دون ذكر اي تاريخ، اضافة الى انه لم ينف الموضوع عبر اطلالة مباشرة خاصة ان وسائل التواصل متوفرة حيث ان كان باستطاعته ان يطل ببث مباشر وينفي الخبر جملة وتفصيلاً بنفسه ويذكر تاريخ الاطلالة.

وكان موقع مغربي قد افاد ان “المنهالي” قد القي القبض عليه مع 48 شخصاً في وقت متأخر من ليلة السبت الماضي، بناء على شكوى من الجيران من قبل النيابة العامة بمحكمة الجنايات بمراكش.





ان مجلّة بصراحة الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة بصراحة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان مجّلة بصراحة الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة بصراحة الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.

*