Search
الثلاثاء ١٥ أكتوبر ٢٠١٩

اطلاق برنامج مهرجان لبنان المسرحي الدولي للرقص المعاصر

43

اعلنت ادارة مسرح إسطنبولي وجمعية تيرو للفنون عن برنامج مهرجان لبنان المسرحي الدولي للرقص المعاصر بدورته الاولى تحت شعار “نرقص من أجل الحرية” وذلك في الفترة الممتدة من 13ولغاية 16 تموز/ يوليو الجاري في المسرح الوطني اللبناني في مدينة صور، بمشاركة عروض راقصة محلية وأجنبية، حيث يعرض في 13 تموز مسرحية” يش” للمخرجة ليلى عوض الله من الولايات المتحدة الأمريكية وفلسطين، وتتحدث عن التصادمات التي تنشأ مع امرأة فلسطينية تحاول التواصل مع جذورها في الغربة ، وتعرض مسرحية “ذاكرة الزمن ” من الدنمارك للممثلة صوفي باركلي، ويعالج العرض حياة فتاة تعيش ذكريات الحب في صراع الماضي والحاضر، وتعرض “ما بعد الموت” للثنائي جنا اسماعيل وابراهيم ابراهيم من لبنان وفلسطين ومن إخراج العراقي محمد العامري ،وتتحدث عن علاقة عاطفية تجمعهما خلال الحرب في الحياة وما بعد الموت.

وتعرض في 14 تموز مسرحية ” الطفولة بزجاج رقيق” للممثلة اللبنانية ريما حمود، وتتحدث عن قضية الاغتصاب وصراع الطفولة والبحث عن الذات، وتعرض “السيد والسيدة جاكيت” للمخرج اللبناني سامر قبيسي، وتتحدث عن صراع العودة إلى الوراء من أجل تغيير الحاضر.

وتعرض في 15 تموز مسرحية “لا مفر” للممثلة التونسية أمل لعويني، وتتحدث عن صراع الذات والاخر بسبب أزمة القضايا الشائكة التي نعيشها داخل المجتمع، كما ويعرض فيلم “الرقص أو الموت ” للمخرج الهولندي روزبه كابولي، ويتحدث عن راقص لم يعد يستطع الرقص بسبب الحرب في سوريا، ليهاجر إلى هولندا بحثاً عن تحقيق حلمه.

وتعرض في 16 تموز مسرحية ” قافلة الروح” للممثلة البرازيلية نعيمة يزبك ، وهو عرض رقص متنوع ما بين التقليد والحداثة في الهوية البرازيلية , كما ويعرض فيلم ” كسر الحصار” للمخرجة الايطالية جوليا جيورجي ويتناول الفيلم فن الهيب هوب والسبيل إلى تطويره وانتشاره بشكل أكبر في فلسطين بمساعدة فنانين من إيطالي، وفيلم” انسايكلا” للمخرج الجزائري خير الدين خلدون، ويتحدث عن الرقص الحديث من خلال تأثير الصوت تحت الماء.

وأكد مؤسس المسرح الوطني اللبناني الممثل والمخرج قاسم إسطنبولي على أهمية المهرجان وان الهدف منه هو ترسيخ فن الرقص المعاصر ودعم الفرق المحلية وأعمال طلاب الجامعات ،وأن جميع فعاليات المهرجان ستقدم بالمجان للجمهور وذلك بالشراكة مع وزارتي الثقافة والسياحة اللبنانية وبلدية صور ومؤسسة دروسوس.

هذا وتتنافس العروض ضمن المسابقة الرسمية للمهرجان على جائزة أفضل ممثلة وجائزة أفضل إخراج وجائزة أفضل عرض متكامل وجائزة أفضل سينوغرافيا، وسيعقد على هوامش المهرجان ورش تدريبية وندوات ومناقشة للعروض مع الجمهور وتوقيع كتاب “مسرحيات ” للكاتب المسرحي عبد الكريم العامري من العراق.